• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

اللجنة عاقبت جمهور «الإمبراطور» بالإجماع

«الانضباط» ترفض اتهامها بالترصد للأندية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 ديسمبر 2016

معتز الشامي (دبي)

أبدت لجنة الانضباط في اتحاد الكرة، رفضها ما يحاول البعض ترويجه من أنها تتخذ قرارات قاسية ضد بعض الأندية أو الإداريين، بهدف كم الأفواه لمنتقدي عمل اللجنة أو أي من لجان الاتحاد.

وكانت الأيام الأخيرة شهدت هجوماً على اللجنة، بسبب قرار إيقاف تيجالي مهاجم الوحدة، وهو القرار الذي تم إلغاؤه بقرار من لجنة الاستئناف، وما تبعه من انتقادات وجهها أحمد الرميثي رئيس شركة الوحدة لكرة القدم، إلى اللجنة وحيثياتها.

فيما ثارت انتقادات البعض عقب قرار تغريم الوصل، على خلفية رفع لافتة تحمل صافرة في مدرجات الفهود، حيث يرى البعض من جماهير النادي، أن القرار جاء مجحفاً؛ لأن اللافتة لم تحمل أي عبارة، تنطوي على أي إساءة.

وقد شهد اجتماع اللجنة، أول من أمس، دراسة وافية للافتة الوصل، وصدر القرار بالإجماع، حول ضرورة معاقبة الوصل، بسببها، مشيرة إلى أنها تحمل «إيحاءات» بإساءة للتحكيم واتهامه بالعمل لصالح أندية بعينها.

من جانبه، كشف المستشار سالم بن بهيان، رئيس لجنة الانضباط، آلية عمل اللجنة التي لا يصدر قرار منها بشكل شخصي، وقال: «أي قرار يصدر، لا يتخذه سالم بن بهيان، هناك 5 أعضاء يعملون بكل جدية، الكل يعمل لتقديم أفضل خدمة ممكنة للأندية، وفق اللوائح والقوانين، نحن لا نجامل أحداً، كما لا نقسو في القرارات التي نصدرها، بل لا أبالغ لو قلت إننا نتخذ دوماً أخف العقوبات التي تنص عليها اللوائح، كما أن كل الحالات التي ندرسها، تكون في تقارير تحول إلى اللجنة من الجهات المختصة، سواء حكم أو مراقب أو لجان الاتحاد أو الأمانة العامة، فلا يوجد قرار يصدر دون دراسة أو تقرير، بل دورنا ينحصر في تطبيق اللوائح والنصوص على الوقائع التي تحدث خلال الدوري، ونراعي العدل والمساواة بين جميع الأندية». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا