• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

سجله التدريبي رائع أمام «البنفسج»

العنبري.. الخسارة «ممنوعة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 أكتوبر 2017

عبدالله عامر (العين)

واصل عبدالعزيز العنبري مدرب الشارقة نجاحاته أمام العين، من موقع القيادة الفنية لـ «الملك»، وكان قاب قوسين أو أدنى من الفوز الثاني على «الزعيم» لولا تقلبات الدقائق الأخيرة، ويذكر أن العنبري انتزع فوزه الأول على «البنفسج» عندما تولى مهمة تدريب الشارقة بصفة مؤقتة منذ عامين خلفاً للبرازيلي بوناميجو.

وجاءت نتيجة لقاء الفريقين، في الموسم قبل الماضي لمصلحة الشارقة بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وبعد 638 يوماً عاد عبد العزيز العنبري، ليعيد «الكرة» مرة أخرى، ولكن هذه المرة بالتعادل، وليس بالفوز، وأصبحت خسارته أمام «الزعيم» مرفوضة كلما يتولى قيادة «الملك». وتولى العنبري تدريب الشارقة، خلفاً للبرتغالي بيسيرو مند أسبوعين فقط، ونجح في إضافة نقطتين مهمتين لرصيد الشارقة من فرق الصدارة، بعد تعادله مع شباب الأهلي دبي من دون أهداف، في الجولة الخامسة، ثم التعادل مع «الزعيم» 3 - 3 مساء أمس الأول، ضمن الجولة السادسة.

ولم يكتف الشارقة بخطف نقطة من العين على أرضه وبين جماهيره، وحرمانه من أفضل بداية له في عصر «المحترفين»، حيث تسبب في خسارة الفريق لخط هجومه بالكامل خلال مباراة الوحدة في الجولة السابعة، وذلك بعد طرد السويدي بيرج، وكذلك حصول البرازيلي دوجلاس على البطاقة الصفراء الثالثة، وتعد خسارة «الزعيم» لمهاجميه خسارة كبيرة، خاصة أن لقاء «العنابي» يعد أمام منافس مباشر بعد البداية المميزة لـ «أصحاب السعادة» هذا الموسم.

وأكد عبدالعزيز العنبري أن لقاء العين كان صعباً قبل بدايته، وذلك لظروف الفريقين، وهذا ما حدث، حيث دانت السيطرة للعين، ولكن بعد طرد مهند العنزي، وانطلاقة الشوط الثاني كانت الأفضلية لـ «الملك»، واستطاع أن يتقدم، وقال: كنا نتمنى أن لا يأتي الرد سريعاً من العين، وأسهمت عودة صاحب الأرض في النتيجة في تصدير الضغوط إلينا.

وأثنى العنبري على أداء لاعبيه طوال المباراة، معتبراً نتيجة التعادل بالإيجابية، مع أنهم بحثوا عن الفوز بالنقاط الثلاث، لأن الظروف متاحة للخروج بها.

وعن أداء الحكام، قال العنبري إنهم يبذلون جهوداً واضحة، متمنياً أن يقف الجميع مع الحكام، بمساعدتهم على الظهور بمستوى مشرف، لأنهم جزء من المنظومة، وسوء تقدير بعض الحالات يحدث، لأن المحللين يختلفون، وهم خلف الشاشات، ويشاهدون الحالات مرات عدة، بينما يتخذ الحكم قراره في جزء من الثانية.

وبشأن مشوار «الملك» في الدوري، أوضح أن المحصلة العامة بالتأكيد غير جيدة، لأن الفريق يملك 3 نقاط فقط، وقال: يجب علينا أن نعمل بجدية، لكي نواصل تحقيق النتائج المتميزة، ويستحق اللاعبون الإشادة، ومتفائل بالخروج من المراكز المتأخرة في جدول الترتيب.

من ناحية أخرى، أكد عيسى سانتو مدافع الشارقة أنهم لعبوا المباراة بطموح الفوز، ولم ينظروا إلى الأسماء بقدر ما يقدمونه من أداء في الملعب، ولم ينظروا إلى التحكيم لأنهم لا يشاهدون المباراة خلف الشاشات، معرباً عن سعادته بالحصول على نقطة إيجابية، رغم أنهم يستحقون الفوز، وأنه أوفى بعده لجماهير «الملك» بتقديم أفضل ما لديهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا