• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

قصة إنسانية

بورمي يتحرر من براثن الرقّ بعد 22 عاماً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 يوليو 2015

إندونيسيا (أ ب)

إندونيسيا (أ ب)

في المرة الأخيرة التي طلب «مينت ناينج» العودة إلى وطنه ميانمار أو بورما سابقاً، تعرض لضرب كاد يقتله، ولكن بعد مرور ثمانية أعوام في الرقّ وإجباره على العمل على متن قارب في منطقة مائية بعيدة عن تايلاند، أراد «ناينج» المجازفة بكل شيء ليرى والدته مرة أخرى، لذا تمرّغ في التراب وتوسل إلى مستعبديه من أجل إطلاق سراحه.

بيد أن ربّان المركب توعّده بالقتل إذا حاول القفز في المياه، وربطه في الأغلال لمدة ثلاثة أيام من دون مياه أو طعام.

و«ناينج» واحد بين أكثر من 800 شخص تم إنقاذهم من الرقّ وإعادتهم لوطنهم، بعد عام على تحقيق نشرته وكالة «أسوشيتد برس» حول انتهاكات بحق العمالة القسرية في قطاع الصيد في جنوب شرق آسيا.

ويدير قطاع الأغذية البحرية المزدهر في تايلاند وحدها ما يقدر بنحو 200 ألف عامل مهاجر، كثير منهم أجبر على العمل في مراكب بعد أن تم خداعهم واختطافهم أو بيعهم.

وهي تجارة وحشية ازدهرت على مدار عقود، بينما تعتمد بعض الشركات على أشخاص تم استرقاقهم، في توريد الأسماك إلى الولايات المتحدة وأوروبا واليابان. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا