• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

أفضل إنجاز فردي في تاريخ الكرة العربية

محرز.. عربي فـي قائمة العظماء السبعة!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 ديسمبر 2016

دبي (الاتحاد)

في غضون عدة ساعات توج رياض محرز بلقب أفضل لاعب أفريقي، وهي الجائزة السنوية التي تمنحها هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي»، وسبقها بتحقيق الإنجاز الفردي الأكبر والأهم في تاريخ الكرة العربية، وهو الحصول على المركز السابع في قائمة أفضل نجوم كرة القدم في العالم وفقاً لمجلة «فرانس فوتبول»، فقد جاء محرز في المرتبة السابعة على لائحة الكرة الذهبية، ولم يسبقه سوى كريستيانو رونالدو، وليونيل ميسي، وأنطوان جريزمان، ولويس سواريز، ونيمار، وجاريث بيل.

وفي تصريحات أدلى بها لمجلة «فرانس فوتبول» عقب الإعلان عن أنه في قائمة واحدة مع العظماء السبعة، قال النجم الجزائري الذي قاد ثعالب ليستر سيتي للتويج بلقب الدوري الإنجليزي الموسم الماضي: أشعر بسعادة غامرة، إنه حلم لأي لاعب في العالم أن يدخل قائمة أفضل 10 لاعبين في سباق الكرة الذهبية، لقد حصلت على المركز السابع، وهذا أمر رائع لأنني في قائمة واحدة مع أفضل نجوم العالم.

وكشف محرز عن أنه سيظل متواضعاً في التعامل مع هذه الأحداث الكبيرة في مسيرته الكروية، فهو يؤمن بقدراته جيداً منذ أن بدأ في ممارسة كرة القدم، ولكنه لا يجيد الحديث عن نفسه، ولم يشعر أبداً بأنه فعل شيئاً خارقاً، وتعهد بأن يظل رأسه فوق كتفه في إشارة إلى الاستمرار في العمل دون أن تؤثر عليه نشوة الحضور في قائمة واحدة مع أفضل نجوم الكرة العالمية.

وأضاف محرز: «هذا المركز سيكون ملهماً لي، ولكنني سأظل على تواضعي، هذا هو طريقي الذي أعرفه جيداً منذ أن كنت لاعباً في لوهافر، لقد تطورت في غضون 3 مواسم لأصل إلى ما أنا عليه الآن، لديَّ ترتيب خلف رونالدو وميسي ونيمار، إنه أمر رائع بالطبع، ولكنها ليست النهاية، سوف أستمر في العمل لكي أبرهن للجميع من جديد على أحقيتي بهذا الشرف».

وتحدث محرز عن نجم بروسيا دورتموند أوباميانج منافسه الأهم في القارة السمراء، فقال: لاعب عظيم، لديه مسيرة تذكِّرني بنفسي، لقد أتينا معاً من بعيد، قبل 3 أو 4 مواسم لم يكن أحد يعرف مَن هو محرز أو أوباميانج، ويكفي أن رصيده التهديفي في كل موسم يتجاوز 30 هدفاً.

ولم يكن ممكناً أن لا يتحدث أوباميانج عن المتوَّج بالكرة الذهبية كريستيانو رونالدو، فكشف عن إعجابه الشديد به، مضيفاً: رونالدو لا يتوقف عن العمل بكل جدية، إنه لاعب استثنائي خصوصاً على مستوى الشخصية والقوة الذهنية، لا يمكنني أن أضيف شيئاً أكثر من الإشارة إلى أنه يسجل 50 هدفاً أو أكثر في كل موسم على مدار الأعوام السبعة الأخيرة.. هذا أمر لا يصدَّق.

وأشار محرز إلى أن منتخب الجزائر سوف يعود إلى أفضل مستوياته في بطولة أمم أفريقيا المقبلة والتي تبدأ منافساتها في يناير المقبل، مؤكداً أنها ستكون عودة المصالحة مع الجماهير بعد الأداء المتواضع في بداية مشوار تصفيات التأهل لمونديال روسيا 2018، وشدد محرز على أن الجزائر لديها المواهب التي تؤهلها للعودة في أي وقت، كما أبدى سعادته بتقدم فريقه ليستر سيتي في دوري أبطال أوروبا وبلوغه دور الـ16 في أول مشاركة له بالبطولة القارية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا