• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

يتطلعان إلى المركز الثالث في «كوبا أميركا»

البارجواي والبيرو.. موقعة «البرونز»الليلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 يوليو 2015

مونتفيديو (د ب أ) رغم الهزيمة 1- 6 التي مني بها منتخب باراجوي لكرة القدم أمام نظيره الأرجنتيني في المربع الذهبي لبطولة كأس أمم أميركا الجنوبية كوبا أميركا المقامة حالياً في تشيلي، استعادت كرة القدم الباراجوانية الثقة والأمل، وبدأ تفكير الفريق في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2018. وسلمت وسائل الإعلام الرياضية والمدربون واللاعبون والمشجعون بتفوق المنتخب الأرجنتيني، لكنهم أكدوا انبهارهم أيضاً بما قدمه منتخب باراجواي في البطولة الحالية، والتي بدأ مشاركته فيها من دون ترشيحات كبيرة. وذكرت صحيفة «إيه بي سي» في أسونسيون عاصمة باراجواي أمس الأول أن مباراة الفريق مع نظيره الأرجنتيني «ليست النهاية وإنما البداية» لعملية استعادة الكبرياء المفقود لمنتخب باراجواي، ولم يثق كثيرون بقدرة منتخب باراجواي على العبور إلى الأدوار الفاصلة في كوبا أميركا بعدما فشل الفريق في بلوغ نهائيات كأس العالم 2014 في البرازيل، إضافة إلى أن المدرب الأرجنتيني مارسيلو دياز تولى مسؤولية تدريب الفريق في مارس الماضي فقط. وتعرض دياز لانتقادات من بعض وسائل الإعلام والصف قبل بداية مشاركة الفريق في البطولة الحالية، لكنه اكتسب الآن تقديراً كبيراً من الجميع بعدما واجه التشكيك والانتقادات التي وجهت إلى الفريق وبلغ به المربع الذهبي للبطولة. ويسعى دياز إلى الفوز بالمركز الثالث على حساب منتخب بيرو الليلة ليساهم هذا في تدعيم أجواء الأمل داخل وحول الفريق قبل بدء مسيرته في التصفيات المؤهلة لمونديال 2018 في روسيا. وذكرت صحيفة «ألتيما أورا» أن منتخب باراجواي استعاد الثقة بالنفس وكثيراً من القدرة على المنافسة بعدما قدم عروضه الجيدة في البطولة الحالية. وأضافت: «والآن، ستكون مهمة منتخب باراجواي هي تتويج هذه المشاركة الرائعة من خلال الفوز بالمركز الثالث أمام بيرو الليلة» في حين أعرب دياز عن افتخاره بلاعبيه واقتناعه بأن الصورة السيئة التي قدمها الفريق في تصفيات مونديال 2014 ستنعكس تماماً في التصفيات المؤهلة لمونديال 2018 بفضل العمل والتضحية والإخلاص من جميع عناصر الفريق. وأشار دياز إلى أن توافر التضحية والعمل والإخلاص لدى عناصر الفريق ساهم بشكل كبير في بلوغ المربع الذهبي، وأن الفريق في حاجة الآن إلى الاستعداد الجيد قبل مباراة المركز الثالث حتى يتوج جهوده في البطولة بهذا المركز مشيرا إلى إنه «فخور للغاية» بفريقه رغم الهزيمة الثقيلة التي تلقاها أمام نظيره الأرجنتيني 1 - 6 الثلاثاء. وأضاف دياز عقب المباراة التي أقيمت على الملعب البلدي في مدينة كونسيبسيون: «إنني فخور بالفريق بعد الجهود التي قدمها لتغيير الأوضاع في عديد من المناسبات»، وذلك في إشارة إلى أزمة فشل الفريق في التأهل لنهائيات كأس العالم 2014. وتابع: «حقيقة وجود باراجواي ضمن أفضل أربعة منتخبات في البطولة تجعلني فخوراً».ورغم عدم حدوث تغيير الأجيال في صفوف منتخب باراجواي لأسباب عدة، رد اللاعبون المخضرمون بقوة من خلال الأداء القوي في البطولة الحالية على تصريحات أليخاندرو دومينيجيز رئيس اتحاد باراجواي لكرة القدم، والذي قال سابقاً: «الفريق بلا مستقبل، هناك الكثير لتحلم به وتفتخر».وقال دومينيجيز بعد أداء الفريق الرائع في البطولة الحالية: «نتطلع الآن لمواجهة بيرو في المباراة الفاصلة على المركز الثالث، عليكم أن تثقوا بالفريق، في الأوقات العصيبة تظهر قوة الشخصية، وهذه المجموعة تتسم بالقوة».من جانبه، قال الظهير الأيسر لمنتخب بيرو خوان فارجاس إن مباراة تشيلي مضت، والآن بات التفكير في الحفاظ على المركز الثالث. وقال فارجاس: «لقد قدمنا بطولة جيدة، والآن علينا تقديم الأفضل في المباراة الأخيرة»، مذكراً بأن الفريق احتل قبل أربعة أعوام في الأرجنتين المركز الثالث بالفوز على فنزويلا 4-1 في مباراة تحديد المركز الثالث، وبالنسبة إلى فارجاس، ورغم أنه وزملاؤه لا يزالون متألمين، فإن لديهم فرصة في مباراة الليلة، وعليهم الالتزام بإنهاء المشاركة في كوبا أميركا على أفضل صورة ممكنة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا