• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م
  03:18    محكمة أممية تصدر حكما بالسجن مدى الحياة على الجنرال راتكو ملاديتش    

هذا الأسبوع

أفضل مباراة في البريمير ليج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 ديسمبر 2016

حسن المستكاوي hmestikawi@hotmail.com

أخذت أقرأ بشغف تقرير مجلة «Four Four Two» الإنجليزية عن أفضل مئة مباراة في تاريخ البريمير ليج.. كنت أرغب في معرفة أفضل المباريات وكيف تختار، وما هو المعيار؟

أحسن مباراة كانت بين مانشستر سيتي وكوينز بارك رينجرز يوم 13 مايو عام 2012. وكان سيتي يلعب على اللقب، وكان مانشستر يونايتد يلعب أيضاً مع ساندرلاند على اللقب. استحوذ سيتي على الكرة كثيراً وأهدر العديد من الفرص. ثم تقدم بهدف. ثم تعادل كوينز بارك. ثم تقدم 1/‏‏2. وانتهى الوقت الأصلي لمباراة يونايتد بتقدمه على سندرلاند بينما في الدقيقة 92 تعادل مانشستر سيتي مع كوينز بارك، وفي لحظة أخيرة من الوقت الإضافي، قاتل بالوتيلي ومرر من «وضع القتال» على الأرض كرة بأطراف أصابعه إلى أجويرو ليسدد ويسجل هدف الفوز والبطولة، وينتهى اللقاء بتقدم مانشستر سيتي 2/‏‏3..

جن جنون كل من في الملعب. جمهور سيتي. وجمهور كوينز بارك. وجمهور مانشستر يونايتد والمعلق أيضاً وقد قال: «هذا أمر لم أشاهده في أجيال ومنذ أجيال..»، وانتهى الموسم وكلاهما (سيتي ويونايتد) له نفس الرصيد من النقاط (89). وكلاهما فاز في 5 مباريات وتعادل 5 مباريات وخسر 5 مباريات. إلا أن مانشستر سيتي تفوق بفارق الأهداف، وكان له 64 هدفاً بينما مانشستر يونايتد كان ما يملكه 56 هدفاً..

المباراة الثانية كانت بين أرسنال ومانشستر يونايتد يوم 9 نوفمبر 1997 وانتهت بفوز أرسنال 2/‏‏3. والمباراة الثالثة كانت بين ليفربول ونيوكاسل يوم 3 أبريل 1996. وانتهت بفوز ليفربول 3/‏‏4..

المعيار في مباراة مانشستر سيتي وكوينز بارك رينجرز هو قيمة المباراة وأهميتها، ودرجة قوة الصراع والندية بين الطرفين والنضال والكفاح حتى المتر الأخير بلا يأس. وكيف يعود فريق من الهزيمة ويتقدم ويخرج منتصراً وحاملاً للقب؟.

إن الشك في نتائج كرة القدم من أهم أسرار اللعبة. والشك أعني به أنك لا يمكن أن تعرف نتيجة مباراة بدرجة اليقين. والصراع هو جوهر اللعبة. ليس صحيحاً أبداً أن «الكورة أجوان».. ولكنها صراع وندية ومحاولة ثم محاولة مضادة.

أنتهي بسؤال: هل يملك أي اتحاد عربي لكرة القدم توثيقاً لمبارياته منذ بدأت؟ وهل يملك هذا التوثيق صوتاً وصورة؟ وهل تملك جريدة أو مجلة رياضية عربية مثل هذا التوثيق؟

**أتمنى.. وأنا من جيل مضى عمره وهو يتمنى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا