• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

أنور قرقاش: الإمارات تُدرك أنّ الرسالة القوميّة تتجاوز التفتيت الفئويّ

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 ديسمبر 2016

الاتحاد (أبوظبي)

أكّد معالي الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، خلال الجلسة الافتتاحية الأولى لفعاليات مؤتمر «فكر15»، أمس، أن التجربة الاتّحاديّة هي تجربة عربيّة ناجحة، وهي نتاج تراكم خُطوات ومسارات، واجهت تحدّيات ومُفترقات طُرق.

وقال معاليه: «إن تحدّيات عدّة راهنة تواجّه المنطقة العربيّة، إحدى هذه التحدّيات الأساسيّة هي استعادة العنفوان العربيّ، والإمارات العربيّة المتّحدة بطبيعة الحال هي شريكة مع مجموعة من الدول العربيّة، وعلى رأسها المملكة العربية السعودية، وجمهورية مصر العربية»، مشيراً إلى أنّ هناك ضرورة للدفاع عن الفضاء العربيّ، ولا يمكن أن يكون مشاعاً كما هو الآن، ولا بدّ من استعمال هذه الشراكة الكبيرة بين الإمارات العربيّة ودول عربيّة أُخرى.

وتحدّث معالي أنور قرقاش عن تجربة الاتّحاد، مشيراً إلى أنّ إعلان قيام دولة الإمارات جاء في الثاني من ديسمبر1971، ومثّل حدثاً تاريخياً، ونقطةً فارقة، ونقلةً حضارية، عارضاً نتائج التجربة على المستويات كافة.

وأوضح معاليه أنّ على المستوى المحلي، مثّل إنشاء دولة الاتّحاد، إنهاءً لحالة الانقسام والفرقة. أمّا على المستوى الخليجيّ، فأكّد أنّ إنشاء الدولة أدّى إلى سدّ الفراغ الذي تركه الانسحاب البريطانيّ من منطقة الخليج العربيّ في أواخر العام 1971، وقطع الطريق على بعض القوى التي كانت تستعدّ وتعمل على ملء هذا الفراغ والتمدّد فيه وتحقيق أطماعها.

ورأى معاليه أنه خلافاً للتقديرات التي أشارت إلى استحالة تكوين هذا الاتّحاد، واستناداً إلى التجارب السابقة من ناحية، وتعقيدات الوضع الإقليميّ الذي ساد المنطقة من ناحية أخرى، حفّز نجاح التجربة دُول الخليج العربيّ لتأسيس مجلس التعاون الخليجيّ الذي انطلق من أبوظبي.

وأكّد معاليه أنّ التجربة قدّمت نموذجاً مُلهماً للوطن العربيّ في الوحدة والتنمية. وعلى المستوى العالمي، أشار إلى أنّ إنشاء دولة اتّحاد الإمارات حفظ الأمن والاستقرار، وأنّ دولة الوحدة أثبتت أنّها إضافة مهمّة إلى عوامل الاستقرار والسلام والتعايش، ومع نجاحها التنمويّ أسّست حضوراً اقتصاديّاً مهمّاً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا