• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

برعاية رئيس الدولة .. حامد بن زايد يشهد انطلاق المؤتمر في أبوظبي

فكــر 15 التكامـــــل طريق العرب إلى المستقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 ديسمبر 2016

هالة الخياط (أبوظبي)

تحت رعاية صاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، شهد سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيسَ ديوان وليّ عهدِ أبوظبي، انطلاق فعاليات مؤتمر «فكر15» تحت عنوان: «التكامل العربيّ: مجلس التعاون ودولة الإمارات العربيّة المتّحدة».

حضر حفل الافتتاح للمؤتمر، الذي تنظمه مؤسسة الفكر العربي، سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السموّ رئيس الدولة، وصاحب السموّ الملكي الأمير خالد الفيصل رئيس مؤسّسة الفكر العربيّ، ومعالي أحمد أبو الغَيْط الأمين العام لجامعة الدول العربيّة، ومعالي الدكتور عبداللّطيف بن راشد الزيّاني الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربيّة، ومعالي الدكتور أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجيّة، وأحمد الجروان رئيس البرلمان العربيّ السابق، وأمين الجميّل الرئيس اللبنانيّ الأسبق، وعمرو موسى الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربيّة، وصاحب السموّ الملكيّ الأمير سعود بن محمد العبدالله الفيصل، وصاحب السموّ الملكيّ الأمير سلطان بن خالد الفيصل، وفؤاد السنيورة رئيس الوزراء اللبناني الأسبق، وبهية الحريري النائب في البرلمان اللبنانيّ، والنائب جان أوغاسبيان.

ونقل معالي أنور قرقاش تحيّات صاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأمنياتهم بنجاح المؤتمر، الذي يبحث في مسألة ذات أولويّة قصوى لارتباطها الوثيق بمستقبل العالم العربي، وتعزيز قدرته على حفظ أمنه، وضمان استمراره وحماية مُنجزاته والدفاع عن مصالحه وتحقيق الرفاه لشعوبه.

وأكّد معاليه أنّ الإمارات تنظر بإيجابيّة عالية إلى المؤتمر الذي تحوّل إلى فعالية ثقافيّة فكريّة عربيّة سنويّة، ومنصّة فريدة لتبادل الأفكار بين نُخبة من صنّاع القرار والمفكّرين والباحثين وممثّلي القطاع الخاصّ والمجتمع الأهلي والمرأة والشباب، كما ننظر بتقدير عالٍ جداً للمبادرة التي أطلقها صاحب السموّ الملكيّ الأمير خالد الفيصل، بجعل «التكامل العربيّ» موضوعاً محوريّاً لمؤتمرات المؤسّسة وإصداراتها، وهدفاً استراتيجيّاً للثقافة التي تسعى إلى نشرها وترسيخها. وضمن هذا التوجّه، يأتي مؤتمر «فكر 15»، الذي تستضيفه عاصمتنا أبوظبي.

وذكر معاليه أنّ دولة الإمارات ذات البيت المتوحّد، تؤمن، ومن واقع التجربة، بأنّ الوحدة خير من الفرقة، وأن ما يتوافر لنا كعرب من أسباب التعاون والتضامن والتكامل لا يتوافر في العديد من التكتّلات الإقليميّة الأخرى، وتجربة دولة الإمارات العربية المتحدة دليلٌ حيّ على فرص النجاح متى توافرت الرؤية الطموحة والقيادة المخلصة والعمل الجادّ. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا