• الأربعاء 29 ذي الحجة 1438هـ - 20 سبتمبر 2017م

تألق خيول منصور بن زايد

«سارة» تهزم الأقوياء في سباق ميدان بإيطاليا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 ديسمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

واصلت خيول سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، تألقها على الساحة العالمية حين اقتنصت المهرة الناشئة «سارة» بإشراف اليزابيث بيرنارد وقيادة لوكا مانيزي لقب سباق جائزة ميدان لمسافة 2000 متر المخصص للخيول العربية الأصيلة في سن ثلاث سنوات فقط البالغ إجمالي جوائزه المالية 8,800 يورو والذي جري يوم أمس الأول بمضمار سان روسور الإيطالي، ضمن فعاليات يوم مضمار ميدان الذي تألف من 7 أشواط، خصص منها شوطين للخيول العربية الأصيلة و5 أشواط للخيول المهجنة الأصيلة.

وتمكنت «سارة» المنحدرة من نسل «كوازر» والفرس «دريدا» ابنة «ديمارش» من التفوق بفارق كبير وبسهولة بالغة عن «هوريكان شيا» لاسبا اس ار ال، بإشراف اتزوري ادريانو وقيادة السيو ساتا، فيما جاء في المركز الثالث «اورك دي جالورا» لدي كلوديا اس يس كابريلا، وبإشراف ناردوزي ماسيمليانو، وبقيادة جافينو سانا.

اجتمع للسباق البالغ إجمالي جوائزه المالية 8,800 يورو 8 خيول، ودخلت «سارة» إلى السباق بعد أن حلت بالمركز العاشر خلال مشاركتها الأولى لهذا الموسم في سباق بري محمد عقيلي بمضمار اجين لمسافة 1850 متراً، والذي فاز به رفيق إسطبلها «شمار»، وأعقبتها بالحلول في المركز الثالث بفارق 3 أطوال عن البطل «الزاهر» في مشاركتها الثانية في سباق بري تيني كامنترون لمسافة 1900 متر. ووضح أن «سارة» التي تعد إحدى نجوم العقد الفريد لخيول سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، حيث تطورت بشكل كبير وبدأت المنافسات في سباق مبتدئة لمسافة 1850 متراً قبل أن تخوض السباق الثاني لمسافة 1900 متر وهذا يؤكد بأن المسافات الطويلة البالغة 2000 متر قد ناسبتها.

ولم تكن «سارة» من بين المرشحين الأقوياء للفوز بالسباق فجاء تصنيفها في المراتب الوسطى خلف مجموعة من الخيول الأقوياء تصدرها المهر الفرنسي «مكبار دي بيبول»، لكن رغم عدم ترشيحها للفوز عرف فارسها لوكا ماننزي كيف يتعامل مع مجريات السباق. وظل الفارس ماننزي يناور بمهرته «سارة» خلف المتحدية «هريكان شيا» التي تصدرت السباق مبكرا قبل أن تدخل في صراع على الصدارة مع منافستها في الفورلنج الأخير، وفجأة تحولت الأنظار إلى «سارة» التي دخلت بقوة على منافستها في آخر 200 متر قبل أن تقطع خط النهاية وتحصل على الجائزة الأولى. وكانت «سارة» في حاجة للفوز لتعويض خسارتها السابقتين بعدما منحت منافسيها درسا في فنون الانقضاض حتى أن فارسها ماننزي لم يكن قلقا من تأخرها في بداية السباق البالغ طوله 2000 متر ويحتاج إلى تكتيك خاص يناسب المسافة الطويلة. وهنأ مسلم العامري مدير مزرعة الوثبة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان بالفوز الذي حققته المهرة الناشئة «سارة» الذي أكد جدارتها وعلو كعبها.

وقال إن «سارة» من الخيول التي وجدت الرعاية والاهتمام من قبل سموه، مشيراً إلى أنها حققت الفوز عن جدارة بعد هزيمتها لأقوى الخيول في السباق، الذي اجتمعت له نخبة من الخيول من إيطاليا وفرنسا. وأكد العامري أن السباق اتسم بالإثارة والقوة وإن «سارة» أدت أداء جيدا خلال مراحل السباق ونالت قصب السبق. وأضاف: خيول سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان حققت إنجازا جديدا وفخرا كبيرا سيضاف إلى سلسلة الإنجازات التي حققتها خيول سموه محلياً وعالمياً، وجاء الفوز ثمرة من ثمار الدعم المتواصل لسموه وتوجيهاته الرشيدة، وحرصه الدائم على مشاركة خيوله في المناسبات المختلفة لرفع علم الإمارات خفاقاً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا