• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م
  04:27    ولي العهد السعودي: المرشد الإيراني هتلر جديد في الشرق الأوسط        04:28    مقتل 20 مسلحا من طالبان بضربة جوية في أفغانستان         04:28    تنصيب منانغاغوا رئيسا لزيمبابوي خلفا لموغابي         04:29    المعارضة السورية تتفق على إرسال وفد موحد إلى مباحثات جنيف         04:29    "الوطني للأرصاد" يتوقع أمطارا وغبارا في الأيام المقبلة         04:58    وكالة أنباء الشرق الأوسط: 85 شهيدا و80 جريحا باعتداء إرهابي على مسجد في سيناء    

في برقية عزاء بعث بها إلى السيسي..

الملك سلمان: السعودية تقف بجانب مصر ضد محاولة النيل من استقرارها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 ديسمبر 2016

د ب أ

أكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود عاهل المملكة العربية السعودية أن المملكة تقف إلى جانب مصر وشعبها الشقيق ضد كل من يحاول النيل من أمنها واستقرارها.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) أن "خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود بعث برقية عزاء ومواساة إلى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي إثر التفجير الإرهابي الذي وقع في الكاتدرائية المرقسية بالقاهرة".

وقال الملك سلمان في برقيته: "علمنا ببالغ الأسى بنبأ التفجير الإرهابي الذي وقع في الكاتدرائية المرقسية بالقاهرة، وما نتج عنه من وفيات وإصابات. ونعرب لفخامتكم عن إدانتنا الشديدة لهذا العمل الإرهابي الجبان"، مؤكدا على "وقوف المملكة العربية السعودية مع جمهورية مصر العربية وشعبها الشقيق ضد كل من يحاول النيل من أمنها واستقرارها".

وأضاف الملك سلمان بن عبد العزيز في برقيته "إننا إذ نبعث لفخامتكم ولشعب جمهورية مصر العربية الشقيق ولأسر الضحايا باسم شعب وحكومة المملكة العربية السعودية وباسمنا أحر التعازي وصادق المواساة، لنرجو المولى سبحانه وتعالى أن يمن على المصابين بالشفاء العاجل، وأن يحفظكم والشعب المصري الشقيق من كل سوء ومكروه".

وقال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الاثنين، إن شخصا فجر نفسه داخل الكنيسة البطرسية بالقاهرة في الهجوم الذي أسفر عن مقتل 25 شخصا أغلبهم نساء وإصابة 49 آخرين.

وأضاف السيسي، خلال جنازة عسكرية رسمية للضحايا، أن منفذ العملية يدعى محمود شفيق محمد مصطفى ويبلغ من العمر 22 عاما.

وتابع أن السلطات ألقت القبض على ثلاثة رجال وامرأة للاشتباه في صلتهم بهجوم الكنيسة ويجري البحث عن اثنين آخرين.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا