• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

العربي يدين ومجلس الجامعة يناقش اليوم الاعتداء على الجيش المصري

استنكار عربي وإسلامي ودولي للهجوم الدموي في سيناء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 02 يوليو 2015

عواصم (وكالات)

قال مندوب مصر الدائم لدى الجامعة العربية السفير طارق عادل، إن مجلس الجامعة العربية سيناقش على مستوى المندوبين الدائمين اليوم الهجمات التي استهدفت قوات الجيش المصري في شمال سيناء أمس. وأدان الأمين العام لجامعة الدول العربية الدكتور نبيل العربي الهجمات التي استهدفت مواقع للقوات المسلحة والشرطة المصرية في محافظة شمال سيناء وأدت الى مقتل عدد من الجنود. واعتبر العربي في بيان اليوم أن تلك الهجمات والعمليات الاجرامية ستزيد من عزيمة الشعب المصري وحكومته على المضي قدما في التصدي لأنشطة الجماعات الإرهابية وما تحمله من أفكار هدامة تسعى لزعزعة الأمن والاستقرار في مصر. وأكد أن جامعة الدول العربية تقف وبكل قوة الى جانب مصر رئيسا وحكومة وشعبا في هذه الحرب الدائرة على الارهاب. وطالب الأمين العام المجتمع الدولي بدعم جهود الحكومة المصرية المبذولة للقضاء على الارهاب والتصدي للجماعات الارهابية المتطرفة معربا عن خالص العزاء والمواساة لأسر الشهداء ومتمنياً الشفاء العاجل للمصابين.

وأعرب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي إياد بن أمين مدني في بيان عن تضامن المنظمة الكامل مع الحكومة المصرية والشعب المصري في مواجهة الإرهاب والقضاء عليه. وأكد مدني ثقته بأن «هذه الأعمال الإجرامية لن تزيد جمهورية مصر حكومة وشعبا إلا إصرارا على محاربة الإرهاب واستئصاله وتحقيق الأمن والاستقرار». وجدد التأكيد على موقف المنظمة الثابت من مكافحة الإرهاب في جميع أشكاله وصوره وأيا كان مصدره كما أكد التزامها التام بمواصلة العمل من خلال التشاور المستمر مع الدول الأعضاء والأجهزة والمؤسسات التابعة للمنظمة لمجابهة آفة الإرهاب بصورة فاعلة في إطار القرارات المتفق عليها في المنظمة.

واكد وزير الدولة لشؤون الاعلام المتحدث باسم الحكومة محمد المومني تضامن بلاده مع الحكومة والشعب المصري في مواجهة «الارهاب والعنف الذي يستهدف المساس بأمن وسلامة واستقرار مصر». كما اكد موقف الاردن الرافض لاعمال العنف والارهاب بمختلف اشكالها ومظاهرها وايا كانت دوافعها ومصادرها ومنطلقاتها حاثا الدول على مواجهة ما وصفه المومني بالظلام الاسود لزيادة درجة الوعي بإخطاره وشروره.

ودانت الولايات المتحدة الاميركية بشدة الهجوم. واعرب المتحدث باسم مجلس الامن القومي الاميركي نيد برايس في بيان عن تعازيه لاسر الضحايا وللحكومة والشعب المصري وامنياته للجرحى بالشفاء. وجدد وقوف الولايات المتحدة الى جانب مصر في حربها ضد الارهاب الذي يطال البلاد وذلك في اطار الشراكة القديمة بين البلدين مضيفا ان واشنطن ستستمر في دعم مصر في مواجهة الاخطار التي تهدد امنها. وادانت السفارة الاميركية في القاهرة الهجمات، واكدت في بيان نشرته على موقعها الالكتروني أمس تضامنها ودعمها للجيش والشعب المصري في مكافحة الإرهاب.

ودانت الحكومة الفرنسية الهجمات «الإرهابية» التي وقعت في شمال سيناء. وأكدت وزارة الخارجية في بيان لها تضامن فرنسا مع الحكومة والشعب المصري في المعركة ضد الإرهاب معربة عن تعازيها بضحايا الحادث. ونددت وزارة الخارجية الإسبانية في بيان بالهجمات وأعربت عن ثقتها بقدرة السلطات المصرية على اعتقال المسؤولين عن تلك الجرائم وتقديمهم للعدالة في أسرع وقت ممكن.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا