• الثلاثاء 28 ذي الحجة 1438هـ - 19 سبتمبر 2017م

«اينوك» توقع اتفاقية لتأهيل المواطنين للعمل في قطاع النفط والغاز

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 ديسمبر 2016

دبي(الاتحاد)

‬وقعت ‬شركة ‬بترول ‬الإمارات ‬الوطنية «‬اينوك» ‬المملوكة ‬بالكامل ‬لحكومة ‬دبي ‬اتفاقية ‬مع ‬مركز ‬التفوق ‬للأبحاث ‬التطبيقية ‬والتدريب ‬التابع ‬لكليات ‬التقنية ‬العليا، ‬لتدريب ‬خريجي ‬المدارس ‬الثانوية ‬الذين ‬التحقوا ‬بالعمل ‬في «‬اينوك» ‬من ‬خلال ‬برنامج ‬إعداد ‬للعمل ‬الفني ‬في ‬قطاع ‬النفط ‬والغاز.

وتأتي هذه المبادرة في إطار برنامج «اينوك» لتنمية الكوادر الوطنية، المصمم لتعزيز جهود التوطين ضمن مجموعة «اينوك» عن طريق احتضان المواهب والكفاءات الشابة لبناء قوة عاملة ماهرة، يُعتمد عليها وتساهم في دفع عجلة التنمية الاقتصادية لدولة الإمارات.

وعقب إتمام البرنامج بنجاح، يحصل المتدربين على الاعتماد وفقاً لمعايير معهد «سيتي آند جيلدز» العالمية، بعد أن تم تجهيزهم وإعدادهم بمجموعة واسعة من المهارات والمعارف المتعلقة بالعمل في قطاع النفط والغاز، ومعرفة متطلبات الشركة منهم، ودورهم كخريجين في «اينوك». وسيُقيّم مركز التفوق للأبحاث التطبيقية والتدريب التابع لكليات التقنية العليا المرشحين المختارين، ويُقدم لهم برنامج علمي مهني يستمر لمدة عام، يتضمن البرنامج دورات تدريبية للحصول على شهادة مهنية في الهندسة وأخرى في تكنولوجيا المعالجة. وقال سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة «اينوك»: «يعد تطوير اقتصاد المعرفة إحدى الركائز الأساسية للأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021، لذا تسعى «اينوك» لبناء كوادر وطنية قوية ومؤهلة تحظى بالتدريب الجيد، ما يمكنها من المساهمة في تحقيق هذه الرؤية».

وأضاف «نحن ملتزمون بإعداد جيل من المواهب والكفاءات المتخصصة والمدربة وفق أعلى المعايير العالمية». وأضاف الفلاسي: «يأتي تعاوننا مع مركز التفوق للأبحاث التطبيقية والتدريب التابع لكليات التقنية العليا، لتدريب المواطنين من أبناء الدولة من خريجي المدارس الثانوية في المهارات المهنية اللازمة لقطاع النفط والغاز، إذ نستثمر في تلبية الحاجة لكفاءات ومواهب قوية قادرة على مواجهة التحديات المتزايدة في عصر الطاقة الجديد». من جانبه، قال الدكتور حسن الجفري، الرئيس التنفيذي لمركز التفوق للأبحاث التطبيقية والتدريب‏‭(‬CERT‭) ‬: «‬إن ‬دافع ‬التعاون ‬مع ‬شركة ‬بترول ‬الإمارات ‬الوطنية «‬اينوك» ‬هو ‬من ‬منطلق ‬دعمنا ‬للمجتمع ‬وتعزيزا ‬لجهود ‬التوطين، ‬إذ ‬يركز ‬مركز ‬التميز ‬للأبحاث ‬التطبيقية ‬والتدريب ‬على ‬رفع ‬مستويات ‬المعرفة ‬والوعي ‬والمهارة، ‬مما ‬ينعكس ‬إيجابياً ‬على ‬المجتمع ‬ويؤدي ‬إلى ‬رفد ‬قطاع ‬النفط ‬والغاز ‬بمواطني ‬الدولة ‬المؤهلين. وأضاف الجفري: إن مركز التفوق للأبحاث التطبيقية والتدريب - الذراع الاستثمارية والبحثية والتدريبية لكليات التقنية العليا - تطور منذ نشأته عام 1996 ليكون أحد أكبر مراكز التدريب في منطقة الشرق الأوسط، كما عزز علاقات فريدة من نوعها مع الجهات الرائدة عالمياً في مجال التدريب والعمل، لتوفير مجموعة متنوعة من المواد التعليمية والبحوث التطبيقية والتدريب والخدمات الاستشارية للجهات الحكومية ومؤسسات وشركات القطاع الخاص في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة، مما أدى إلى تنمية رأس المال البشري من خلال الحلول التعليمية المتكاملة لصالح الشركات والأفراد».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا