• الاثنين 05 محرم 1439هـ - 25 سبتمبر 2017م

السيسي: تفجير الكنيسة البطرسية عملية انتحارية نفذها شاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 ديسمبر 2016

وكالات

أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الاثنين، أن الاعتداء على الكنيسة الملاصقة لكاتدرائية الاقباط الارثوذكس في القاهرة أمس، والذي أوقع 24 قتيلا الأحد، هو هجوم انتحاري وتم تحديد مرتكبه وتوقيف أربعة مشتبه بهم.

وأكد السيسي، في كلمة مقتضبة ألقاها أثناء مشاركته في تشييع جثامين الضحايا، أن مرتكب الاعتداء "محمود شفيق محمد مصطفى يبلغ من العمر 22 عاما وفجر نفسه بحزام ناسف"، مضيفا "تم توقيف ثلاثة أشخاص (مشتبه بهم) وسيدة ومازال يجري البحث عن اثنين".

وقد نشرت وسائل الإعلام المصرية صورة منفذ التفجير الانتحاري.

وأشار الرئيس المصري إلى أن الشرطة أمضت الليل في جمع أشلاء مرتكب الاعتداء والعمل على كشف هويته.

وأضاف السيسي أن "هذه الضربة أوجعتنا ولكنها لن تكسرنا، وإن شاء الله سوف ننجح في هذه الحرب" ضد الإرهاب.

وقال السيسي إنه "يقدم التعازي لكل المصريين".

ووقع التفجير، أمس الأحد، داخل الكنيسة خلال قداس الأحد وهو الأكثر دموية ضد الأقباط في مصر منذ اعتداء كنيسة القديسين في الاسكندرية في ليلة رأس السنة الميلادية عام 2011 والذي أوقع 21 قتيلا.