• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

1616 شكوى تلقتها شرطة دبي من زائري الدولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 ديسمبر 2016

تحرير الأمير (دبي)

أكد المقدم الدكتور مبارك سعيد سالم بنواس مدير إدارة الشرطة السياحية أن إدارة الأمن السياحي تلقت 1616شكوى خلال الأشهر الماضية، من زائري الدولة معظمها (عدم استرجاع الضمان المالي)، وتم التعامل معها بالسرعة الممكنة وتحويلها للجهات المختصة للنظر وإيجاد الحلول السريعة. وقال لـ (الاتحاد): إن الشرطة السياحية في إماره دبي لن تتهاون مع أي جهة تبخس حق السائح أو تسيء إليه وستلاحق كل من يعرض السياح لأية مخاطر، مؤكدا عدم تسجيل أية جناية بحق سائح فيما أغلب المشكلات تندرج تحت سوء الفهم. وكشف عن اندثار ظاهرة تشغيل العمال من دون تصريح، إذ كانت سابقا بعض الشركات السياحية تلجأ لاستخدام سائقي سيارات سفاري غير مرخصين، علاوة على تأجير دراجات نارية من دون ترخيص أو مرشدين سياحيين غير مؤهلين وغير مرخصين بقصد التوفير أو لزيادة في الطلب على الرحلات الصحراوية، مؤكداً أن هذه التصرفات السلبية تم رصدها من الجهات الأمنية المختصة وتم توجيه الشركات العاملة في مجال السياحة أن تضع نصب عينيها مصلحة الوطن وأن تحافظ على السمعة الطيبة التي تتميز بها دولة الإمارات بين دول العالم مما أدى إلى انحسار هذه الظواهر.

وأكد على وجود 3 دوريات خاصة لمتابعة رحلات السفاري لمتابعة جميع المخيمات والمرشدين والسائقين يوميا وعلى مدار الساعة مشيرا إلى اندثار ظاهرة المتطفلين على الشواطئ من خلال تأمين المكان بدوريات.

وعن طبيعة الشكاوى التي ترد إلى الإدارة من قبل السياح، أفاد بأنها تتنوع بين مبالغ ضمان أو حجز فنادق، لافتا أن أغلب المشكلات التي يتعرض لها السياح تندرج في إطار سوء فهم ليس أكثر، أما بشأن التجاوزات والمخالفات الحالية من قبل شركات السياحة قال أغلبها عدم وجود ملصق خاص للشركة السياحية على سيارات السفاري. ووجه نصائح للسائحين بعدم الحجز إلا عبر مكاتب معتمدة في الفنادق أو الشركات السياحية كي لا يكون السائح ضحية للنصب والخداع من أصحاب النفوس الضعيفة. وبشأن (التايم شير) قال: إنه نظام عالمي لتأجير شقق فندقية ضمن عقد باتفاق طرفين لكن ما يحدث هو عدم الاطلاع على جميع البنود؛ مما يؤدي إلى بعض المشكلات واعتقاد الشخص أنه وقع في عملية احتيال، لافتا إلى منع موظفي التايم شير من ملاحقة الزبائن والالتزام في(أماكنهم المخصصة) في المراكز التجارية، داعيا الجميع إلى قراءة شروط العقد جيدا قبل الشروع في عملية الشراء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا