• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

المنافسات تنطلق اليوم

قرعة متوازنة لبطولة الحبتور للتنس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 ديسمبر 2016

وليد فاروق (دبي)

أسفرت قرعة بطولة تحدي الحبتور الدولية الـ19 لتنس السيدات عن مواجهات متوازنة بين اللاعبات المصنفات، وسهلة للمرشحات الأوائل، حيث تلتقي التركية جايلا بويوكاكتشاي، بطلة النسخة الماضية 2015، والمصنفة الأولى للبطولة، مع الروسية كيسينا بيرفاك، في حين تواجه السلوفاكية كريستينا كوكوفا، المصنفة الثانية للبطولة، مع الكازاخستانية جالينا فوسكوبويفا المصنفة الـ25 .

وتنطلق المنافسات اعتباراً من اليوم على ملاعب مجمع التنس في منتجع الحبتور جراند بمنطقة الميناء السياحي في الجميرا، بمشاركة 32 لاعبة تم انتقاءهن بعناية لإثراء البطولة وتحقيق التوازن بين الأداء الفني والمستويات، يتنافسن على جوائز مالية ارتفعت في هذه النسخة إلى 100 ألف دولار، بعدما كانت 75 ألفاً في النسخة السابقة، وهو ما جعل الاتحاد الدولي للتنس يعتبرها من أكبر وأقوى بطولات السيدات، علماً أن الفائزة بلقبها تحصل على 150 نقطة في تصنيف رابطة اللاعبات المحترفات.

وكانت مراسم القرعة قد أجريت ظهر أمس بحضور فريدريك رانيش المدير العام لمجموعة الحبتور، وسارة باقر أمين السر العام لاتحاد التنس، وخالد آل علي من مجموعة الحبتور، وثلاث من اللاعبات المشاركات في البطولة وهن التركية جايلا بويوكاكتشاي المصنفة الأولى، والكازاخستانية جالينا فوسكوبويف، والعمانية فاطمة النبهاني ممثلة اللاعبات العرب في البطولة والمشاركة ببطاقة دعوة من بين 4 بطاقات دعوة وجهتها اللجنة المنظمة لـ4 لاعبات، علاوة على كيرا مديرة البطولة، وهاني الخفيف رئيس لجنة الحكام ومسؤول القرعة.

ووجه رجل الأعمال خلف أحمد الحبتور كلمة، من خلال الكلمة المنظمة، عبر فيها عن سعادته باستضافة النسخة التاسعة عشرة للبطولة، معرباً عن أمله في أن تكون النسخة الحالية هي الأفضل والأكثر إثارة من كل النسخ السابقة بسبب الكوكبة المشاركة والمنتقاة بعناية فيها، والتي تعد البطولة الأبرز والأقدم في منطقة الشرق الأوسط وهي من البطولات الأغنى للاعبات الشابات، حيث تقدم جوائز نقدية تتجاوز 100 ألف دولار أميركي، إلى جانب استضافة كل اللاعبات المشاركات .

وأشار الحبتور إلى أن البطولة شهدت مشاركة 72 لاعبة من أفضل 100 لاعبة في العالم، وهو ما لم تحققه بطولة من قبل، حتى بات شعارها أنها جسر نحو العالمية وحلم الغد، وقال: «نحن فخورون بهذا لأننا تعودنا في الإمارات أن نقدم للعالم كل ما هو جديد ومبدع، وقد تحققت كل أهدافنا في تطوير ونشر اللعبة طوال العقدين الماضيين».

ومن جانبها، وجهت سارة باقر الشكر إلى مجموعة الحبتور على تنظيم النسخة الجديدة من البطولة، والتي تعد امتداداً لكل النسخ المتميزة السابقة، مشيرة إلى طرحها فكرة تبني «الحبتور» إقامة أكاديمية للتنس للفتيات الإماراتيات تهدف إلى تقديم لاعبات قادرات على المنافسة على المستوى العالمي.

ودعت باقر الجمهور إلى حضور منافسات بطولة الحبتور الدولية والاستمتاع بمتابعة المباريات التي تنافس فيها عدد كبير من اللاعبات المصنفات على مستوى العالم، مما سيكون له تأثيره الإيجابي في تحبيب الأسر في ممارسة أبنائهم لرياضة التنس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا