• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

شاركت فيها القيادات العليا والكوادر المؤسسية

«غرفة الشارقة» تنظم جلستي عصف ذهني لإعداد خطة استراتيجية جديدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 ديسمبر 2016

الشارقة (الاتحاد)

نظّمت غرفة تجارة وصناعة الشارقة بالتعاون مع مركز كارديف للاستشارات الإدارية مؤخراً في واجهة المجاز المائية في الشارقة، جلستي عصف ذهني لقياداتها العليا وكوادرها المؤسسية، ضمن توجهها لإعداد خطة استراتيجية جديدة وطموحة تتضمن مشاريع ريادية ومبادرات مبتكرة، تؤسس لتحقيق قفزة نوعية في أداء الغرفة ومنظومة عملها وخدماتها ودعمها لمجتمع الأعمال.

وخصصت الجلسة الأولى للقيادات والكوادر العليا في الغرفة، شارك فيها عبدالله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، وأعضاء مجلس الإدارة، وخالد بن بطي الهاجري مدير عام الغرفة، ومحمد أحمد أمين مساعد المدير العام لقطاع الاتصال والأعمال، ومريم سيف الشامسي مساعد المدير العام لقطاع خدمات الدعم، وعبدالعزيز شطاف مساعد المدير العام لقطاع خدمات الأعضاء، وقدمها الدكتور سامح النمكي من مركز كارديف للاستشارات الإدارية.

وتأتي هذه الجلسة ضمن توجه الغرفة إلى إعداد خطة استراتيجية جديدة للمرحلة القادمة تواجه أسئلة الواقع الراهن والتحديات التي يواجهها، وتتطلع إلى المستقبل بأمل وإصرار على تحقيق التنمية المستدامة في إطار من التجانس والتناغم مع «رؤية الإمارات 2021» والارتباط الوثيق باستراتيجية إمارة الشارقة، وبما يترجم توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة في تعزيز مكانة الإمارة كوجهة اقتصادية واستثمارية وسياحية وثقافية إقليمية وعالمية مع المحافظة على خصوصيتها العربية الأصيلة استنادا إلى المزايا والمقومات الاستثنائية التي تتمتع بها إمارة الشارقة.

وقال عبدالله العويس رئيس غرفة تجارة وصناعة الشارقة خلال مشاركته الجلسة: «أنه لم يعد ممكناً لأي مؤسسة في دولة الإمارات أن تفكر خارج إطار مفاهيم وممارسات الابتكار والفكر الإبداعي والتميز المؤسسي والتخطيط الاستراتيجي العلمي إذا كانت تتطلع لإسعاد المجتمع، وتسعى لتحقيق الريادة والتنافسية العالمية، مشيراً إلى أن الاستراتيجية الجديدة لغرفة الشارقة ستقوم على هذه الثوابت، حتى يكون لها بصمة واضحة ومساهمة فاعلة في تدعيم وتعزيز ركائز اقتصاد متنوع في إمارة الشارقة»

من جهته، قال خالد بن بطي الهاجري مدير عام الغرفة: «إن تنظيم جلسة العصف الذهني لمجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، جاءت في إطار حرص قيادة الغرفة على وضع استراتيجية عمل طموحة للسنوات القادمة، تعزز جهود الغرفة في خدمة مجتمع الأعمال من خلال تطوير الأداء المؤسسي وتوفير خدمات مبتكرة وتنمية الموارد البشرية. وأضاف خالد بن بطي أن قيادة الغرفة تتطلع لإطلاق خطة استراتيجية جديدة تكون على مستوى تحديات الواقع والمستقبل وتتسع للرؤى والطموحات وذات سقف مرتفع يفوق التوقعات، في سبيل تعزيز مكانة الشارقة والمساهمة في تحقيق نموها الاقتصادي المستدام وجعلها وجهة استثمارية وسياحية وثقافية رائدة عالمياً.

من جانبها، أوضحت مريم أحمد آل علي تنفيذي أول التميز المؤسسي في الغرفة، أن تنظيم جلسة العصف الذهني لمجلس إدارة الغرفة، ركزت على ضرورة تضمين الاستراتيجية الجديدة للغرفة أولوية تأهيل وتدريب الكوادر البشرية، وإعداد قيادات تأخذ بالغرفة إلى العالمية ترجمة لرؤيتها في لعب دور بناء وفعال في وضع القطاع الخاص على خريطة التجارة العالمية، وكذلك توثيق علاقات التعاون والشراكة مع الغرف والهيئات والمؤسسات الإقليمية والعالمية، بحيث تكون الشارقة وجهة مثالية للعديد من الأحداث والفعاليات الاقتصادية الدولية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا