• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

نمت 9% خلال 2014

55 مليار درهم قيمة التجارة الخارجية غير النفطية بين الإمارات وألمانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 02 يوليو 2015

أبوظبي (وام)

شهد قطاع التجارة الخارجية غير النفطية بين الإمارات وألمانيا تطوراً ملحوظاً خلال الأعوام السابقة ويقدر حجم التبادل التجاري غير النفطي بين البلدين الصديقين 15 مليار دولار (55 مليار درهم) خلال 2014 لتحل بذلك ألمانيا المرتبة السابعة كأهم شريك تجاري للإمارات وبنسبة نمو 9% مقارنة مع عام 2013، بحسب دراسة لوزارة الاقتصاد.

وبلغت قيمة الصادرات غير النفطية من الدولة إلى ألمانيا خلال 2014 إلى ما قيمته 413 مليون دولار والتي حققت نمواً بنسبة 11% مقارنة مع 2013، بينما بلغت قيمة إعادة تصدير من الدولة إلى ألمانيا مليارا و150 مليون دولار وبنسبة نمو وصلت إلى 95% خلال فترة المقارنة نفسها، أما الواردات فقد نمت أيضاً بنسبة 5%.

وارتفعت مساهمة الإمارات في التجارة الخارجية مع ألمانيا من 5% خلال 2009 إلى 11% خلال 2014 وتشكل تجارة المناطق الحرة ما نسبته 17% من إجمالي تجارة الإمارات وألمانيا غير النفطية.وبحسب الدراسة، التي أعدها أحمد العنانبة بإشراف الدكتور مطر أحمد آل علي مدير إدارة التحليل والمعلومات التجارية والصناعية، يعتبر الألمنيوم من اهم السلع المصدرة من الإمارات إلى ألمانيا والذي حقق نموا بنسبة 126% مقارنة مع 2013 ووصل إلى ما قيمته 55,8 مليون دولار مقارنة مع 4 ملايين دولار خلال 2011 يليه ألواح وصفائح من لدائن وكذلك مبان مسبقة الصنع وأيضاً عنفات نفاثة أو دافعة وأحواض ومغاسل للاستعمالات الصحية من لدائن .

وفيما يخص إعادة التصدير من دولة الإمارات إلى ألمانيا، حسب أهم السلع، تشير البيانات إلى تركز إعادة التصدير إلى ألمانيا خلال 2014 بما نسبته 35% في 5 سلع ترتيبها من حيث الأهمية النسبية خلال 2014 يبين أن العنفات النفاثة أو الدافعة تصدرت قائمة أهم السلع بإجمالي قيمته 66,1 مليون دولار لتشكل ما نسبته 16% من إجمالي إعادة التصدير إلى ألمانيا.وفيما يتعلق بواردات الدولة من ألمانيا، حسب أهم السلع، اتضح من خلال البيانات أن واردات الدولة من ألمانيا تركزت وبنسبة 51% في 5 سلع وذلك خلال 2014، وقد نمت واردات الدولة من هذه السلع خلال 2014 مقارنة مع 2013 بنسبة 9%، فقد حلت المركبات الجوية والفضائية في المرتبة الأولى بإجمالي 3,3 مليار دولار لتشكل ما نسبته 28% من إجمالي واردات الدولة من ألمانيا.وجاءت الإمارات في المركز الأول عربياً والعشرين عالمياً كأهم جهة مستقبلة للصادرات الألمانية مع مرتفعة من المرتبة 24 عالمياً في عام 2011.وتشكل صادرات ألمانيا إلى الإمارات 31% من مجمل صادرات ألمانيا إلى الدول العربية خلال 2014.وتحتل الإمارات مركز الصدارة كأكبر مورد عربي لألمانيا، في حال استثناء النفط، من قيمة واردات ألمانيا من الدول العربية وتستحوذ على نسبة تقترب من 20% من مجمل واردات ألمانيا من الدول العربية من السلع غير النفطية.

ويبلغ عدد الشركات الألمانية في الإمارات 159 شركة مسجلة في وزارة الاقتصاد، فضلاً عن 8413 علامة تجارية ألمانية و420 وكالة تجارية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا