• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  03:32    شيخ الازهر يدين "العمل الارهابي الجبان" ضد كنيسة قبطية في قلب القاهرة    

هل تستطيع أن تقول هذه العبارة ؟

وداعاً للتدخين في رمضان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 02 يوليو 2015

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

اختار أحمد الحاج، رمضان الكريم لقطع علاقته مع التدخين مستغلاً ساعات الصوم الطويلة في اعتياد الابتعاد عن السجائر، وتعويض ذلك بالصلاة والتقرب إلى الله وممارسة الرياضة، ورغم ما عاناه من صداع خلال الأسبوع الأول من رمضان، فإنه تسلح بالإرادة وبدافع ذاتي، فاستطاع التخلص من هذه العادة السيئة.

ولا يقتصر موضوع الإقلاع عن التدخين على أحمد الحاج، بل يتجاوزه إلى كثيرٍ من الذين يعتبرون شهر رمضان الكريم، فرصة التغيير إلى الأفضل ومناسبة قيمة للتخلي عن العادات السيئة، وتهذيب السلوك والأفكار، وإعادة النظر في بعض العادات المألوفة بالنسبة إليهم وتقوية الإرادة الذاتية، ومنهم هؤلاء المدخنون، الذين يحاولون استغلال الصوم للتخلص من هذه العادة سواء بدافع ذاتي أو أسري أو نتيجة الإصابة ببعض الأمراض التي يكون التدخين، العامل الرئيسي المتسبب فيها.

تجارب

ومن التجارب الناجحة التي استطاعت أن تحقق تفوقاً على نفسها وترمي ما تبقى من علبة سجائره في سلة المهملات، عاقداً العزم على التخلص منها بشكل نهائي تجربة سعيد علي المدخن لأكثر من 20 سنة، الذي يقول إنه أقلع عن التدخين بدافع ذاتي، بعد أن أدرك المضار الكبيرة المترتبة عليه.

وعن الطريقة المتبعة والناجعة التي سلكها للتخلص من ذلك، أوضح سعيد أنه حاول الامتناع عن التدخين في فترات متقطعة، لكنه في كل مرة كان يشعر بشوق للسيجارة ويعود إليها أكثر شراهة، ولكن بعد مرور هذه السنوات الطويلة من التدخين تسلح بالإرادة وحاول أن يقف في وجه التدخين، مستعيناً بساعات الصوم نهاراً وبالصلاة وممارسة الرياضة ليلاً، وتجاوز محنة الأسبوع الأول بالابتعاد عن المدخنين، حيث كان يشعر بالصداع في الرأس والدوخة، ثم بدأ يخف الألم تدريجياً بمرور الأيام. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا