• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م
  04:27    ولي العهد السعودي: المرشد الإيراني هتلر جديد في الشرق الأوسط        04:28    مقتل 20 مسلحا من طالبان بضربة جوية في أفغانستان         04:28    تنصيب منانغاغوا رئيسا لزيمبابوي خلفا لموغابي         04:29    المعارضة السورية تتفق على إرسال وفد موحد إلى مباحثات جنيف         04:29    "الوطني للأرصاد" يتوقع أمطارا وغبارا في الأيام المقبلة         04:58    وكالة أنباء الشرق الأوسط: 85 شهيدا و80 جريحا باعتداء إرهابي على مسجد في سيناء    

عائلة عبد الرحمن «كاملة العدد»

جوجاك «غاضب» وأجيري «خائف» في «الكلاسيكو»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 ديسمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

شهدت مباراة «الكلاسيكو» بين الوحدة والعين، العديد من القصص التي تستحق الوقوف عندها، خاصة أن الإثارة كانت العنوان الأبرز على مدار الدقائق التسعين ، في «العنابي» بدا المجري جوجاك غاضباً للغاية عند استبداله، خصوصاً أنه كان أفضل لاعبي «أصحاب السعادة»، وهو صاحب هدف التقدم لأصحاب الأرض في الشوط الأول، وفي الجهة الأخرى فإن الخوف هو السبب الرئيس وراء قرار المكسيكي أجيري بتغيير اللاعب المجري، لرغبته في تأمين الدفاع، بعد الضغط الهجومي المكثف لـ «الزعيم» بحثاً عن هدف التعادل.

وجاء تعادل «العنابي» بسبب الأخطاء الفردية أيضاً للمباراة الخامسة، حيث سبق أن تسببت أخطاء لاعبيه في خسارة 11 نقطة على أرضه.

ولم تقتصر روايات «الكلاسيكو» عند غضب جوجاك وخوف أجيري، حيث نجح محمد عبد الباسط لاعب «العنابي» الإيحاء للحكم بأنه تعرض للضرب في الكرة المشتركة مع إسماعيل أحمد لاعب «البنفسج»، حيث كشفت الإعادة أن الكرة عادية، ولم يكن هناك اشتراك خشن أو ضرب من لاعب العين، وفي صفوف «الزعيم» شهد اللقاء حضور عائلة عبد الرحمن كاملة، بعد مشاركة خالد عبد الرحمن بدلاً من سعيد المنهالي «المصاب»، ليكون في جوار شقيقيه عمر ومحمد، الأمر الذي لم يحدث منذ فترة طويلة للغاية.

     
 

مدرب العنابي اضعف حلقة في الفريق

في جميع المباريات التي خسرها الفريق او تعادل او حتى اللي كسبها الفريق الوحداوي المدرب هو اضعف حلقة في الفريق واخطائة كبيرة وخاصة في الشوط الثاني ..واختياراته كلها فيه غلط وخسائر فادحة على الفريق ..فلمتى يا ادارة الفريق محتفضين به ..يمكن هو مدرب كبير ..بس مب شرط ينجح مع الفريق وهيكي برجر موجود فالنادي فلماذا التاخير ....

محمد الدلماوي | 2016-12-12

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا