• الأربعاء 29 ذي الحجة 1438هـ - 20 سبتمبر 2017م
  06:52    ترامب يقول إنه توصل لقرار بشأن ما إذا كان سيلغي اتفاق إيران النووي ويمتنع عن الإفصاح عن القرار        06:53    الرئيس الفلسطيني: الاجتماع مع ترامب هو شهادة على إمكانية إبرام اتفاق سلام في الشرق الأوسط هذا العام أو في الشهور المقبلة        06:59    مسؤول إيراني كبير : إيران مستعدة لكل السيناريوهات إذا انسحب ترامب من الاتفاق النووي    

على مستوى الوطن العربي

تطبيق «دبي للثقافة» يفوز بجائزة ألكسو في مجال الثقافة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 ديسمبر 2016

دبي (الاتحاد)

أعلنت هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، فوز تطبيقها المخصص للهواتف الجوالة بجائزة أفضل تطبيق في مجال الثقافة على مستوى الوطن العربي. وكان قطاع المعلومات والاتصال في المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم قد أعلن أسماء الفائزين في الدورة الثانية للجائزة بالتعاون مع الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات في الإمارات، حيث استضافت دبي حفل التكريم الختامي للجائزة مؤخرًا.

وقال محمد الحمادي، مدير تقنية المعلومات في هيئة دبي للثقافة والفنون: «إن هذا الإنجاز يجسد توجه الهيئة في التركيز على الابتكار الثقافي استجابة لتوجهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لحفز الابتكار المجتمعي، والعمل على تحقيق رفاهية وسعادة المجتمع».

وأضاف الحمادي: «يبرز اهتمامنا في هذا الجانب من خلال إطلاق تطبيق (دبي للثقافة) الذي حصل على جائزة (أفضل خدمة حكومية عبر الهاتف المحمول) عن فئة القطاع السياحي خلال دورتها الثانية، كما نفخر بحصولنا على التكريم في هذه المسابقة التي شارك بها مبدعو التطبيقات في الوطن العربي».

وبلغ العدد الإجمالي للتطبيقات الذكية المتقدمة للترشيح 1,350 طلبًا من 19 دولة عربية. وتأتي مشاركة دبي للثقافة في المنافسة على هذه الجائزة في إطار حرصها على المشاركة في الفعاليات الإقليمية والدولية الخاصة بالابتكار، لترسيخ اسم دولة الإمارات في مجال الابتكار. وأتاحت هذه الفعالية لوفد الهيئة الاطلاع على الأفكار الجديدة، وتبادل الخبرات والثقافات في المجال، حيث تُعد جائزة الألكسو واحدة منها، كونها تشكل نواة للابتكارات العربية والحلول التقنية في العالم العربي.

وانطلقت الجائزة تحت شعار «تطبيقات عربية بكفاءات عربية»، ويتمثل هدفها الأول في دعم ريادة الأعمال في الوطن العربي، والإسهام في ترسيخ الهويّة. وتعمل المسابقة أيضًا على رصد الكفاءات الشّابة في المنطقة والتّعريف بها، ومساعدتها على تجاوز مختلف الصعوبات. وتسعى أيضًا إلى حفز نشاط قطاع إنتاج تطبيقات الأجهزة الجوّالة في المنطقة.

وكانت المسابقة قد اشتملت على مرحلتين، حيث أقيمت المرحلة الأولى على مستوى كلّ دولة عربية، ليتم اختيار أفضل تطبيق في كلّ مجال من المجالات الأربعة للمسابقة. وفي المرحلة الثانية التي تسمى «المسابقة العربيّة الكبرى»، تم ترشيح التّطبيقات الأربعة الفائزة في كلّ دولة إلى المسابقة العربيّة الكبرى. وتختار لجنة التحكيم من بين التّطبيقات المترشّحة أفضل تطبيق في كلّ مجال من مجالات المسابقة كأفضل تطبيق على مستوى الوطن العربي.

وتأتي مشاركة الهيئة في المنافسة على هذه الجائزة في إطار حرصها على مواكبة التطورات والتحولات المتسارعة في تكنولوجيا المعلومات، بما يتناغم مع مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بالتحول إلى الحكومة الذكية، وضمان تقديم خدمات ذكية ذات اعتمادية وموثوقية عالية تدعم مشروع التحوّل نحو «الحكومة الذكية» وتحقق إسعاد المتعاملين ورضاهم، وتتفوق على توقعاتهم. وتنسجم هذه الخطوة أيضًا مع مبادرة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لدبي «حكومة دبي نحو 2021».

وكانت الهيئة قد عملت مؤخراً على إثراء تطبيقها الذكي بباقة متنوعة من الخصائص الجديدة. ويعمل التطبيق بتقنية «الواقع المعزز» ليكون أداة تربط بين التراث العريق المتجذر في التاريخ لمدينة دبي، وحاضرها المفعم بروح الحداثة والإنجازات السباقة. وتعتبر تكنولوجيا «الواقع المعزز» المدعومة بتقنية «آي بيكون» من أبرز الخصائص التي تميّز التطبيق الجديد، حيث يمكن للمستخدمين التعرف على الأماكن المشمولة بهذه التكنولوجيا، حيث يتم إخطار المستخدمين عند اقترابهم من أحد تلك المواقع، وعندها يمكن الحصول على محتوى مدعوم بالمعلومات والصور التفاعلية بعد توجيه كاميرا الهاتف الذكي نحو المكان المحدد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا