• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

بسرعة

هل يتحول أوباما من العمل بالسياسة إلى الإعلام؟!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 ديسمبر 2016

كشفت تقارير أن الرئيس الأميركي باراك أوباما يفكر في العمل بقطاع وسائل الإعلام الرقمية بعد خروجه من البيت الأبيض في يناير المقبل.

وذكرت مصادر عدة رفضت ذكر أسمائها، أن أوباما يفكر في إطلاق شركة للإعلام الرقمي بمجرد تسلم دونالد ترامب الرئاسة بعد أسابيع قليلة. ويشمل المشروع إمكانية إطلاق سلسلة عروض على غرار ما تقدمه شبكة نتفليكس أو عرض على موقع كوميدي.

وذكرت التقارير أن أوباما انتهز فرصة مشاركته في قمة أبيك التي عقدت في بيرو قبل أيام، وبحث فكرة المشروع الجديد مع مارك زوكربرج رئيس «فيسبوك».

لكن جين ساكي المتحدث باسم البيت الأبيض، قال في بيان إنه على الرغم من أن الرئيس الأميركي مهتم للغاية دوماً بإثارة حماس الشباب، ويطمح لتغيير الطرق التي يستهلكون بها المعلومات والبيانات، إلا أنه ليس لديه أي خطط لإطلاق مشروعات جديدة في مجال الميديا، بعد التقاعد من الرئاسة.

ومعروف أن أوباما كان نشطاً للغاية على وسائل التواصل الاجتماعي، واستخدمها بنجاح كبير خلال حملاته الانتخابية في عامي 2008، و2012.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا