• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

للتعرف إلى العلامات المبكرة لاستخدام المؤثرات العقلية

«الوطني للتأهيل» يعرف بالصحة النفسية للطلبة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 يوليو 2015

محمد الأمين (أبوظبي)

أطلق المركز الوطني للتأهيل بأبوظبي بالتعاون مع مدارس الإمارات الوطنية، محور الصحة النفسية، الذي يهدف إلى التدخل المبكر في الاضطرابات النفسية عند الطلبة من خلال تمكين المعلمين من التعرف إلى العلامات المبكرة لاستخدام المؤثرات العقلية. حضر إطلاق البرنامج بمقر المدارس في أبوظبي 37 شخصاً من الطاقم التدريسي وأعضاء الإدارة، حيث تعرف المشاركون من المحاضرين إلى مفهوم الصحة النفسية وإدارة الضغوط والإجهاد النفسي. وقال الدكتور هشام فاروق العربي، رئيس قسم التثقيف الصحي والتدريب: إن هذا المحور يستهدف المعلم لتنمية قدراته على إدارة القدرات النفسية الخاصة به، وكذلك تنمية مهاراته في كيفية التعرف المبكر إلى الاضطرابات النفسية المبكرة قبل أن تتفاقم، لافتاً إلى أن البرنامج يؤكد الحاجة للصحة النفسية تماماً كالحاجة إلى الصحة البدنية، خاصة في المراحل الانتقالية من عمر الطفل، مشدداً على أن هذا المحور يتضمن وحدة خاصة بأولياء الأمور لتطوير قدراتهم ومهاراتهم الأسرية وقدرات الإشراف لديهم للتعامل مع الطلاب.

من جهته، قال الدكتور محمد عبد العظيم سيد، استشاري، رئيس قسم علم النفس السريري بالمركز الوطني للتأهيل، إن المشاركين تعرفوا وميزوا بين الضغوطات، وأيضاً كيفية التعامل معها، وكذلك مدى تأثير الضغوطات على الصحة النفسية وطريقة تلافي الضغوطات النفسية والتقليل من تأثيرها لتحسين الأداء.

وأوضح أن المحاضرة تضمنت مقدمة عن علاقة الضغوط النفسية بضغوطات العمل والاستقرار الوظيفي، وكيفية تفادي العوامل الداخلية والخارجية للضغوطات النفسية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض