• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

خادم الحرمين وملك الأردن يعزيان السيسي استمرار التنديد الدولي بالجريمة الإرهابية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 يوليو 2015

عواصم (وام - وكالات)

أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود أمس اتصالًا هاتفياً بالرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أعرب خلاله عن عزائه ومواساته في وفاة النائب العام المستشار هشام بركات جراء التفجير الإرهابي الذي استهدفه أمس الأول. وذكرت وكالة الأنباء السعودية أن خادم الحرمين الشريفين أعرب عن إدانته واستنكاره لهذا الهجوم الإرهابي الإجرامي الجبان. كما عبر عن عزائه ومواساته لحكومة وشعب مصر ولأسرة النائب العام المستشار هشام بركات.

كما بعث العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني برقية تعزية إلى الرئيس المصري. وأعرب الملك عبد الله الثاني في البرقية عن إدانته الشديدة لهذه الأعمال الإرهابية الجبانة والبشعة وعن أصدق مشاعر المواساة بهذا المصاب الأليم وتمنياته للمصابين بالشفاء العاجل. وأكد في البرقية تضامن الأردن الكامل مع مصر وقيادتها في هذه الظروف ووقوفه إلى جانبها في التصدي لمثل هذه الأعمال الإجرامية بكل حزم.

ودان مجلس الوزراء السعودي التفجير الإرهابي الذي استهدف بركات وأدى إلى وفاته. وذكرت وكالة الأنباء السعودية الليلة قبل الماضية أن المجلس أعرب خلال جلسته الأسبوعية برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عن أحر التعازي والمواساة لجمهورية مصر العربية حكومة وشعبا ولأسرة الفقيد سائلا الله أن يتغمده برحمته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.

وأعرب مصدر مسؤول في وزارة الخارجية الكويتية عن ادانة واستنكار دولة الكويت لحادث التفجير الارهابي . واوضح المصدر في تصريح الليلة قبل الماضية ان الارهاب بأفعاله الاجرامية الوحشية التي لم يراع فيها حرمة النفس يؤكد انه لا يهدف إلا للدمار والقتل وترويع الامنين وإشاعة الفوضى وتقويض الاستقرار الأمر الذي يتطلب مضاعفة الجهود الدولية لتخليص العالم من هذه الظاهرة الخطيرة. واشار المصدر إلى موقف دولة الكويت المبدئي المناهض للارهاب بكافة اشكاله وصوره ومهما كانت دوافعه والجهة التي تقف وراءه. واختتم المصدر تصريحه بالتأكيد على وقوف دولة الكويت إلى جانب شقيقتها مصر ودعمها في كافة الاجراءات التي تتخذها للحفاظ على امنها واستقرارها معربا عن خالص تعازيه وصادق مواساته للشقيقة مصر قيادة وحكومة وشعبا ولذوي الشهيد متضرعا إلى الباري عز وجل ان يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم ذويه جميل الصبر وحسن العزاء.

ودان وزير الدولة لشؤون الاعلام المتحدث باسم الحكومة الاردنية محمد المومني أمس اغتيال النائب العام في مصر ، وقال إن الاردن يدين الاغتيال ويؤكد وقوفه بقوة الى جانب مصر في مواجهة العنف الاعمى والارهاب ومحاصرته والقضاء عليه. واضاف ان «الاغتيال يتطلب تضافر جهود المجتمع الدولي لاجتثاث الارهاب والعنف الاعمى». وأكد رفض بلاده لأعمال العنف ضد المدنيين الابرياء في كل انحاء العالم وبجميع اشكالها ومظاهرها ومهما كانت دوافعها ومصادرها.

ودانت اليابان بشدة أمس عملية الاغتيال على لسان مدير المكتب الاعلامي في وزارة الخارجية اليابانية ياسوهيسا كوامورا الذي أعرب في بيان صحفي عن تعازي بلاده لعائلة بركات ولذوي الضحايا الآخرين مؤكدا رفض اليابان للارهاب باشكاله كافة. كما اكد على تضامن اليابان مع مصر حكومة وشعبا في مكافحة الارهاب والتطرف ودعم الجهود المصرية في تأسيس وتنمية مجتمع ديمقراطي وتحقيق الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي معربا عن امله استعادة زمام الامور الامنية في مصر سريعا. وكانت بريطانيا دانت بشدة الليلة قبل الماضية اغتيال الهجوم الإرهابي. واعرب وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الاوسط وشمال افريقيا توبايس الوود في بيان صحفي عن وقوف بلاده بجانب الشعب المصري في مواجهة الارهاب وأيديولوجية التطرف التي تغذيه. ونقل البيان تعازي الحكومة البريطانية الخالصة لأسرة بركات ولذوي الضحايا الاخرين.

ودانت ايران أمس عملية الاغتيال، معتبرة «العمل الارهابي» جزءا من «المؤامرة التي تحاول العبث باستقرار مصر». وقدمت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الايرانية مرضية افخم في تصريح صحفي التعازي للحكومة والشعب المصريين ومواساتها لأسر ضحايا الحادث. واعتبرت افخم ان «هذه الممارسات تأتي في اطار مخطط لاثارة الفتنة في المنطقة وزعزعة الاستقرار واضعاف دول المنطقة» مؤكدة ضرورة التحلي بالوعي ازاء هذه «المؤامرات».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا