• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«نطاق البيئة» تنشئ 60 محطة لرصد تلوث الهواء في الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 يناير 2014

سيد الحجار (أبوظبي) - قال ماجد بيزاري المدير العام بشركة نطاق البيئة الإماراتية إن الشركة وقعت عقودا لإنشاء أكثر من 60 محطة لرصد تلوث الهواء في الإمارات، منها 23 محطة لمصلحة هيئة البيئة - أبوظبي، و5 محطات تابعة لبلدية أبوظبي، و8 لشركة أدنوك، و7 محطات لهيئة الكهرباء، إضافة إلى 3 محطات بمطار دبي، و8 محطات لمصلحة مركز الزلازل، ومحطتين لشركة إيمال، فضلا عن محطات أخرى في الشارقة وعجمان.

وأضاف، خلال مشاركته في القمـة العالميـة لطاقـة المستقبـل بأبوظبي، أن الشركة وقعت عقودا لإنشاء محطات كذلك في عدد من دول الخليج، بواقع 20 محطة في السعودية، و7 محطات في عمان، و15 محطة بقطر.

وأوضح بيزاري أن أجهزة قياس تلوث الهواء تعمل سواء في الهواء الطلق أو داخل المصانع والشركات «لاسيما مصانع الإسمنت والنفط»، حيث تقوم بأخذ عينة من الهواء كل 15 دقيقة، ليتم تحليلها وإرسال النتائج للجهات المختصة، التي تقوم بدورها باتخاذ الخطوات المطلوبة لتنقية الهواء. وأضاف أن بعض الغازات الموجود بالهواء قد تسبب أضرارا صحية خطيرة مع مرور الزمن، وهو ما يزيد من أهمية الأجهزة المتخصصة في رصد تلوث الهواء، موضحا أن هذه الأجهزة تقيس كذلك اتجاه وقوة الرياح لتحديد السبل المثلي للمعالجة.

إلى ذلك، تستعرض نحو 35 شركة فرنسية حلولا تقنية متقدمة في مجالات التنمية المستدامة، خلال مشاركتها في القمـة العالميـة لطاقـة المستقبـل والقمـة الدوليـة للميـاه، بحسب اجات لوبير مسؤولة الجناح الفرنسي بالوكالـة الفرنسيـة للتنميـة الدوليـة للشركـات «يوبيفرانـس».

وقالت لوبير للصحفيين إن قائمة الشركات المشاركة تضم مؤسسات كبري مثل أريفـا وفيـولا وجيـه ديـه إف سويـز وسويـز أونفيرونمـون، بالإضافـة إلـى شركـات متوسطـة الحجم وصغيـرة. وأوضحت لوبير أن «يوبيفرانـس» تنظم خلال القمة، وبالتعاون مع الشركاء مثل سفـارة فرنسـا بالإمـارات، ووكالـة البيئـة والتحكـم بالطاقـة، وفرانـس سولار إندستري، ونقابـة الطاقـة المتجـددة مؤتمـرات حول موضوعـات طاقـة حـرارة الأرض والمدينـة المستدامـة وحلـول تخزيـن الطاقـة الشمسية المستنـدة إلـى تجـارب وخبـرة الشركـات الفرنسية.

وقالت إن المشروعـات الكثيـرة الجاريـة فـي دول الخليـج تجذب الشركـات الفرنسيـة التـي تتسـم بكفـاءة الأداء فـي القطاعـات المختلفـة لهـذا النشـاط. ويضم الجناح الفرنسي كذلك شركة ديـزا سولار المتخصصـة فـي نمـاذج ألـواح الطاقــة الشمسيـة التي تُصنـع وفقـاً للطلـب. وتقـوم الشركـة بتسويـق وتركيـب ألـواح طاقـة شمسيـة مرنـة وقابلـة للتوافـق مُصنعـة وفقـاً للطلـب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا