• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م
  09:19     مقتل أكثر من 100 متشدد في ضربة جوية أميركية اليوم على معسكر لحركة الشباب بالصومال        09:19     البنتاغون يعلن مقتل أكثر من 100 مسلح في ضربة أميركية في الصومال    

أميركا ترسل 200 جندي للمشاركة في استعادة الرقة من "داعش"

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 ديسمبر 2016

أ ف ب

أعلن وزير الدفاع الأميركي اشتون كارتر، اليوم السبت، أن الولايات المتحدة سترسل 200 جندي إضافي إلى سوريا لمساندة القوات المحلية في استعادة مدينة الرقة من تنظيم "داعش" الإرهابي.

 وقال كارتر، أمام المنتدى السنوي الذي ينظمه المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية في العاصمة البحرينية المنامة  "من أجل ضمان نجاح عزل الرقة (...) أقول لكم اليوم إن الولايات المتحدة سترسل 200 عنصر إضافي تقريبا إلى سوريا ومن ضمنهم عناصر في قوات العمليات الخاصة".

وأضاف أن هؤلاء الجنود "سينضمون إلى 300 عنصر من القوات الخاصة في سوريا وذلك من أجل مواصلة التنظيم والتدريب والتجهيز"، معتبرا أن "الالتزام بإرسال قوات إضافية إلى سوريا خطوة مهمة أخرى لإعطاء زخم لهدفنا وهو توجيه ضربة أخيرة لتنظيم داعش".

وبدأت قوات سوريا الديموقراطية في الخامس من نوفمبر الماضي حملة "غضب الفرات" من أجل "عزل" مدينة الرقة التي يعتبرها التنظيم الإرهابي عاصمة له في سوريا.

وقال كارتر إن الولايات المتحدة "تساعد عشرات آلاف المقاتلين المحليين السوريين في عزل الرقة التي يبعدون عنها حاليا نحو 15 ميلا".

وبحسب قوات التحالف الدولي التي توجه ضربات متواصلة ضد التنظيم، فإن عديد قوات سوريا الديموقراطية يبلغ حاليا "45 ألف مقاتل".

وتتزامن معركة الرقة مع الحملة العسكرية الهادفة التي استعادة مدينة الموصل العراقية من أيدي التنظيم الإرهابي، حيث تخوض القوات العراقية بدعم من التحالف الدولي مواجهات شرسة ضد الإرهابيين في عمق الجانب الأيسر من المدينة الشمالية وتتقدم باتجاه نهر دجلة بهدف فرض تفوقها في العملية التي انطلقت قبل سبعة أسابيع.

وشدد كارتر على أن استعادة الرقة والموصل "أمر أساسي من أجل ضمان تدمير" تنظيم داعش، مشيرا إلى أن الحملة العسكرية ضد التنظيم المتطرف في العراق وسوريا وصلت إلى مرحلة مهمة.