• الاثنين 05 محرم 1439هـ - 25 سبتمبر 2017م

الإماراتية نموذج مشرف لريادة المرأة في المحافل كافة

الاتحاد النسائي العام ينشط في المؤتمرات الدولية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 ديسمبر 2016

بدرية الكسار (أبوظبي)

قام الاتحاد النسائي العام بالعديد من المشاركات والإنجازات خلال العام الحالي 2016 عبر المشاركات الدولية الخارجية، ممثلاً المظلة الأساسية لتمثيل النساء داخل وخارج الدولة، من خلال الحضور والمشاركة في الأحداث ذات الصلة بقضايا المرأة محلياً وعربياً وعالمياً، والمساهمة بفعالية في اللجان المعنية بالمراجعة والتصديق على الاتفاقيات الخاصة بحقوق المرأة ،إضافة إلى إعداد تقارير الدولة المرفوعة إلى المنظمات الإقليمية والدولية في هذا المجال.

ويعمل الاتحاد النسائي العام على مراجعة السياسات العامة المتعلقة بالمرأة واقتراح التعديلات اللازمة لتمكينها ، وتحديد الأولويات والخطط والمبادرات، والمشاركة في رسم الخطط الوطنية للتنمية الشاملة المستدامة والخاصة بكل قطاع له مساس بشؤون النساء.

ومن هذا المنطلق، يشارك الاتحاد النسائي العام في العديد من المحافل الدولية والعالمية لتمثيل المرأة الإماراتية لتتبوأ المكانة اللائقة ولتكون نموذجاً مشرفاً لريادة المرأة في المحافل الوطنية والإقليمية والدولية كافة، وتحقيق مقاييس التميز العالمية، وذلك من خلال شراكات متميزة وكفاءات عالية وخدمات مبنية على أفضل الممارسات وبالعمل مع فئات المجتمع كافة من أفراد ومؤسسات، وبناء قدراتهن لزيادة مشاركتهن في دعم وتمكين النساء. وكانت مشاركات العام الحالي 2016، للاتحاد النسائي العام في أربع فعاليات دولية:-

أولاً: مشاركة الاتحاد النسائي العام في الدورة السابعة للاسكوا، وتحديداً في أعمال الدورة السابعة للجنة المرأة التابعة للجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا «الإسكوا» التي استضافتها سلطنة عمان ممثلة بوزارة التنمية الاجتماعية خلال الفترة 20-21 يناير 2016، برعاية صاحبة السمو السيدة الدكتورة منى بنت فهد بن محمود آل سعيد مساعدة رئيس جامعة السلطان قابوس للتعاون الخارجي، لاستعراض جهود الاسكوا في تعزيز المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة على نطاق منظومة الأمم المتحدة وبحث إمكانية تعميم التجربة على الدول الأعضاء، والتركيز على التقدم المحرز في المنطقة العربية باتجاه تطبيق إعلان ومنهاج بيجين بعد عشرين عاماً على اعتمادها، وعلى الانعكاسات المتوقعة للمسارات الدولية للتنمية وأهمها خطة التنمية المستدامة لعام 2030 على المرأة في البلدان العربية، وتسليط الضوء على التحديات التي تواجهها في المنطقة العربية، خصوصاً في البلدان والمناطق المتأثرة بالحروب والنزاعات.

تشجيع المساواة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا