• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تقلص المناطق التي يسيطر عليها النظام إلى 20%

البراميل المتفجرة تقتل 28 سوريا و«داعش» يعدم امرأتين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 يوليو 2015

عواصم (وكالات)

قتل 28 شخصا وأصيب العشرات بجروح أمس جراء غارات جوية شنها الطيران الحربي التابع لقوات النظام السوري على مناطق عدة في شمال غرب سوريا وفي ريف دمشق. هاجم التنظيم بلدة تل أبيض الحدودية مع تركيا وسيطر على أحد أحيائها من القوات الكردية.

ونفذ تنظيم «داعش» عمليتي إعدام بقطع الرأس في حق امرأتين للمرة الأولى في سوريا، بعد اتهامهما بـ»ممارسة السحر». في حين تقلصت تدريجيا المناطق التي يسيطر عليها النظام إلى 20% بعد 4 سنوات من صراع دام في سوريا، وسط توقعات بأن التقسيم بات متوقعا فيها.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان عن مقتل 18 شخصا ينهم أربعة من عائلة واحدة في مجزرة نفذتها طائرات النظام باستهدافها لمناطق عدة في بلدة إحسم في جبل الزاوية، بمحافظة إدلب. ولفت المرصد إلى أن عدد القتلى مرشح للارتفاع «بسبب وجود مفقودين وجرحى في حالات خطرة».

وباتت محافظة إدلب تحت السيطرة شبه الكاملة «لجيش الفتح» المؤلف من «جبهة النصرة» وفصائل إسلامية أبرزها أحرار الشام، منذ نهاية مارس بعد طرد النظام من مدن رئيسية وقواعد عسكرية فيها.

وفي ريف دمشق، قال المرصد إن 10 أشخاص قتلوا بينهم طفلان جراء قصف الطيران الحربي على مناطق في مدينة دوما في الغوطة الشرقية ظهر أمس. وأوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن أن القصف الجوي استهدف وسط مدينة دوما وأسفر عن إصابة 50 شخصا آخرين، لافتا إلى وجود عدد من الجرحى في حالات حرجة ومفقودين تحت الأنقاض. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا