• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

البصرة تغلق مكاتب وهمية لـ«الحشد الشعبي» وتعتقل العشرات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 يوليو 2015

البصرة (وكالات)

اعتقلت السلطات بمحافظة البصرة العراقية أمس، العشرات من منتحلي صفة ميليشيات «الحشد الشعبي» وأغلقت المكاتب الوهمية التابعة لهم، بعد تجميد مجلس المحافظة عمل مكاتب «الحشد الشعبي».

وقال رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة البصرة، جبار الساعدي، إن وكالة الاستخبارات في المدينة نفذت حملة واسعة لغلق المكاتب الوهمية التي تنتحل صفة «الحشد الشعبي».

وأشار إلى أنه «تم اعتقال مجموعة من منتحلي صفة الضباط وأصحاب الرتب الوهمية الممنوحة من قبل تلك المكاتب، كونهم يشكلون تهديدا على أمن المحافظة». وبين أن «الحملة ستسمر حتى الانتهاء من ظاهرة المكاتب والرتب الوهمية في المحافظة».

وكانت هيئة «الحشد الشعبي» في البصرة، قد أعلنت في 22 من مايو الماضي إغلاق بعض مقرات التشكيلات التي لا تعود للميليشيات. وقال سلام الديراوي المسؤول في هيئة «الحشد الشعبي» بالبصرة إن تلك التشكيلات «لا يسمح لها باستخدام اسم هيئة الحشد وقد تم إبلاغ قيادة عمليات البصرة بأنه لا ينبغي التعامل معهم».

ودعا الديراوي إلى «عدم الانضمام لبعض الجهات التي تحاول تجنيد السكان ومنح الرتب العسكرية»، مهددا باعتقال أي شخص يرتدي رتبة عسكرية مخالفة منحت من مكتب أو جهة سياسية، مهددا باعتقال أي شخص يرتدي رتبة عسكرية مخالفة منحت من مكتب أو جهة سياسية.

من جهته، قال رئيس اللجنة القانونية في مجلس محافظة البصرة أحمد عبد الحسين، إن الخلاف بين محافظ البصرة ومكتب الحشد الشعبي، هو خلاف سياسي لا يصب في مصلحة المحافظة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا