• الجمعة 02 محرم 1439هـ - 22 سبتمبر 2017م

طالبات الجامعة القاسمية يستكشفن مركز جمعة الماجد للثقافة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 ديسمبر 2016

دبي (الاتحاد)

توجّهت طالبات الجامعة القاسميّة من كلية الشريعة وكلية الآداب والعلوم الإنسانية بزيارة علميّة إلى مركز جمعة الماجد للتّراث والثّقافة في دبي ، وذلك في إطار الاطّلاع على ما يحتويه المركز من مخطوطات علميّة والتعرق على الوسائل المتاحة لحفظ التّراث المخطوط وتحقيقه، وإجراء تدريبات تطبيقيّة، بغية تعميق المعارف النّظريّة التي تلقّتها الطّالبات من خلال محاضرات مساق مناهج البحث وتحقيق المخطوطات.

واستمعت الطالبات إلى شروح موسعة حول المركز ومجال التحقيق واطلعن على نماذج من مخطوطات أصلية، وعرفن وسائل وآليات حفظ التراث وطرق ترميمه، كما قمن بزيارة قاعة المطالعة، وتعرفن إلى طريقة طلب مخطوط ما لدراسته، إضافة إلى إلقاء نظرة على نوادر الكتب والمطبوعات والمكتبات الخاصة التي أهديت إلى المركز أو تم شراؤها.

وقامت طالبات الجامعة بجولة للتعرف على أقسام المركز وآلية العمل اليومي فيه، إضافة إلى التعرف على الدورات التدريبية التي ينظمها في كل عام حول المخطوطات، والترميم، والتحقيق، والأرشفة الإلكترونية، والتنمية البشرية، وكان ذلك بمثابة شيء على قدر كبير من الجدة والأهمية للوفد للاطلاع على تراث الدولة وتاريخها وأعلامها وشيوخها وحكامها.

وتعرفن إلى ما يمثله مركز جمعة الماجد للثّقافة والتّراث الذي يعدّ صرحًا علميًّا وثقافيًّا وحضاريًّا رائدًا في مجال حفظ التّراث ونوادر المخطوطات، نظرًا للخدمات العلميّة والثّقافيّة الجليلة التي يقدّمها منذ إنشائه العام 1991 إلى اليوم، ممّا جعله قبلة علميّة وثقافيّة تهوي إليه أفئدة الباحثين والمهتمّين بالتّراث.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا