• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  05:39    وفاة مواطنة وإصابة زوجها وابنها في حريق برأس الخيمة     

خبراء ومسؤولون يؤكدون أهمية التخطيط المسبق للرحلات

10 نصائح أساسية لضبط إنفاق المسافرين خلال الصيف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 يوليو 2015

رشا طبيله

** الحصول على تأمين السفر والتخطيط للرحلة في وقت مسبق يضمن عدم التعرض لأي مفاجآت.. علاء العلي ** حجز الإقامة والجولات السياحية عن طريق جهات متخصصة يحمي حقوق المسافر.. صلاح الكعبي

رشا طبيله(أبوظبي) وجه مدراء مكاتب سفر وسياحة نحو 10 نصائح رئيسية للمسافرين مع قرب حلول الإجازة الصيفية، لضبط الإنفاق، وضمان نجاح رحلاتهم، وتجنب المعوقات التي تواجه خطط السفر. وتتعلق تلك النصائح بتنظيم برامج الرحلات عبر الحجز المبكر للإقامة وتذاكر الطيران، بجانب التأكد من فاعلية الحجز قبل السفر، إضافة إلى تحديد ميزانية واضحة للصرف والإطلاع على مستويات الأسعار بالبلاد التي يتم التخطيط للسفر إليها. وتتضمن النصائح كذلك ضرورة استخدام بطاقات الائتمان بدلا من حمل مبالغ مالية كبيرة، بجانب الحرص على تحويل الأموال داخل الدولة قبل السفر، إضافة إلى معرفة المبالغ النقدية المسموح بحملها ببعض المطارات مع مراعاة النصائح الخاصة باستخدام عملات محددة ببعض الدول. وتشمل النصائح كذلك دراسة الوسائل المناسبة لاستخدام الإنترنت وإجراء الاتصالات خلال السفر سواء عبر الاشتراك في خدمة الجوال أو التأكد من توفر الرصيد للاتصالات الدولية أو معرفة فرص شراء خطوط اتصالات من شبكات الدول التي يتواجد بها المسافر، كما تشمل النصائح ضرورة الحصول على تأمين للسفر لضمان عدم التعرض لأي مفاجآت. وتتضمن النصائح كذلك اختيار الوجهة السياحية المناسبة مع مراعاة تحذيرات وزارة الخارجية بشأن السفر لبعض الدول مع واتباع اجراءات أمنية قبل السفر مثل التسجيل في خدمة "تواجدي" للمواطنين وذلك لضمان عدم ضياع الأموال عند الحجز في أماكن خطرة. وأخيرا ضرورة الإطلاع على اشتراطات الهيئة العامة للطيران المدني بشأن إجراءات السفر مع دراسة الحملات التوعوية للحملة بشأن توعية المسافرين بمعايير الأمن والسلامة أثناء السفر، وذلك لتجنب المسافر الوقوع تحت طائلة القانون أو تحمل سداد غرامات المخالفات.

التخطيط المسبق وقال علاء العلي مدير عام شركة نيرفانا للسفر والسياحة إن أهم النصائح للمسافرين تتمثل في الحصول على تأمين السفر الذي توفره شركات السياحة والتخطيط للرحلة في وقت مسبق لعدم التعرض لأي مفاجآت. وقال "ننصح المسافرين في بادئ الأمر باختيار الوجهة الملائمة له ولعائلته من حيث الأمان وتوفر المرافق المناسبة للعائلة، ثم العمل على حجز الإقامة والتذاكر في وقت مسبق للحصول على خيارات متعددة للاختيار منها في الفنادق، وضمان توفر مقاعد متاحة على رحلات الطيران بتكلفة مناسبة”. وتابع العلي "يفضل عدم حمل مبالغ مالية كبيرة نقدا بل شراء الحاجيات عن طريق البطاقات الائتمانية تفاديا للسرقة وعدم حمل حاجيات ثمينة مثل المجوهرات حتى لا يكون المسافر وعائلته عرضة للسرقة". وبين "ننصح المسافرين بعدم الذهاب ليلا إلى مناطق غير معروفة وأزقة غير مأهولة خوفا من التعرض لمواقف غير آمنة". وقال العلي: يجب الاشتراك من قبل مواطني الدولة بخدمة "تواجدي" للتواصل مباشرة مع سفارات الدولة بالخارج في حال حصول أي طارئ، مشيرا إلى أن الشركة نفسها تقوم أيضا بإعطاء المسافرين رقما خاصا للطوارئ للتواصل عند حصول أي شيء معهم أثناء سفرهم. وأضاف: يتم تقديم النصائح دائما للمسافرين، لاسيما مع اقتراب موسم السفر بعدم السفر إلى الدول التي حذرت وزارة الخارجية السفر إليها حيث إنها تشكل خطرا عليهم، وبالتالي يتم نصحهم بعدم السفر. وكانت وزارة الخارجية الإماراتية حذرت مواطنيها مؤخرا من السفر إلى 11 دولة من بينها 6 دول عربية، بسبب الأوضاع الأمنية غير المستقرة فيها، وضمت القائمة كلاً من: اليمن، ليبيا، العراق، سورية، لبنان، الصومال، إضافة إلى جنوب السودان، أفغانستان، أوكرانيا، نيجيريا (الشمال)، باكستان (كراتشي). وشملت القائمة تحذيرات من السفر إلى ثلاث دول أخرى بسبب حالة الطوارئ والأوضاع الصحية، منها الهند بسبب انتشار مرض أنفلونزا الخنازير، وليبريا ومناطق غرب إفريقيا بسبب انتشار فيروس إيبولا، وسيراليون بسبب انتشار الإيبولا.

إجراءات أمنية وفي ذات السياق، قال صلاح الكعبي المدير التنفيذي لـ"بافاريا" للعطلات، "عادة ما نقوم بتقديم النصائح للمسافرين سواء وصل تعميم من وزارة الخارجية أم لا فنقوم بتحذيرهم من السفر إلى دول غير مستقرة أمنيا أو بها مانع صحي أو أي من الأسباب الخطرة”. وأكد "دائما ننصح المواطنين بضرورة التسجيل في خدمة "تواجدي" حتى يكون له فرصة التواصل مباشرة بين سفارات الدولة بالخارج أثناء سفرهم، وذلك لسرعة التواصل معهم في حالات الطوارئ أو الأزمات. واتفق مع العلي في ضرورة عدم حمل مبلغ نقدية كبيرة ومع تفضيل استخدامات البطاقات المصرفية للإنفاق أثناء السفر، إضافة إلى عدم التوجه لمناطق غير آمنة. وينصح الكعبي المسافرين بعدم التعاون مع أشخاص مجهولين في المواصلات، وعدم تنظيم جولات سياحية إلا من خلال مكاتب معتمدة بالدول الخارجية، أو من خلال مكاتب السفر التي تم التخطيط للرحلة من خلالهم في الدولة. وتعد "تواجدي" خدمة مقدمة لمواطني دولة الإمارات العربية المتحدة أثناء تواجدهم في الخارج، والتي تسهل عملية التواصل بين بعثات الدولة في الخارج مع مواطني الدولة المسجلين في الخدمة والمتواجدين في الخارج في حالات الأزمات والطوارئ، بهدف إجلائهم وتنسيق عودتهم للدولة سالمين. ويستعد سكان الدولة منذ الآن للموسم الصيفي الذي يعد موسم الذروة للسفر، لاسيما في نهاية شهر رمضان، فتتدفق الحجوزات وبالتالي ترتفع الأسعار بنسب تصل إلى 50٪، وتقل المقاعد المتاحة على الرحلات. ويرتفع إجمالي إنفاق سكان الإمارات على السفر والسياحة إلى الخارج العام الحالي إلى 83,6 مليار درهم مقارنة مع 79,3 مليار درهم العام الماضي بنمو 5,4%، بحسب توقعات مجلس السفر والسياحة العالمي. وتوقع المجلس أن ينمو حجم إنفاق سكان الإمارات على السفر إلى الخارج ليصل إلى 111,5 مليار درهم بحلول العام 2025.

أكدوا أهمية مراعاة إجراءات الأمن والسلامة

مواطنون: التخطيط والحجز المبكر ضرورة لنجاح رحلات السفر ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا