• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م
  11:49    نائب رئيس زيمبابوي المقال يدعو موجابي للاستقالة        11:50     قائد الجيش اللبناني يدعو الجنود إلى "الجهوزية التامة على الحدود الجنوبية لمواجهة تهديدات العدو الإسرائيلي وخروقاته"    

استغرب عقوبة أسبريلا والتغاضي عن شكاوى العين

حماد: المراقب تجاوز الأحداث المهمة لشيء في نفسه!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 ديسمبر 2016

العين (الاتحاد)

استغرب محمد عبيد حماد عضو مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، قرار لجنة الانضباط بإيقاف الكولومبي دانيلو أسبريلا، وقال إنه لا يعرف إلى ماذا استندت اللجنة في تحاملها على «الزعيم»، علماً وأن هناك حالات أكثر وضوحاً، و«البنفسج» هو الطرف المتضرر منها، وقام برفع شكوى للجنة، إلا أن قراراتها جاءت مخالفة لكل التوقعات.

وقال: أعتقد أن من قام برفع التقرير الذي استندت عليه لجنة الانضباط، كان متأثراً بما تم تداوله عبر مواقع التواصل، أو بعض برامج التحليل في الفضائيات، حول المناوشات الطبيعية بين المشجعين، وليس من موقعه كجهة حيادية، والحقيقة أن الأمر يبدو غريباً، وربما كانت الدوافع متعددة، بحكم الجماهيرية الكبيرة للعين والوصل، بالإضافة إلى الأحداث التي لم يتم رصدها في تقرير مراقب المباراة، إذ كانت هناك أحداث جديرة بالرصد والإشارة إليها، غير أنه تجاوز عنها لشيء في نفسه.

وأشار حماد إلى أنه انقضت فترة طويلة، ولم يسبق للجنة المحترفين رفع تقارير مشابهة مثل التي طالعتنا بها أخيراً، والمؤكد أن بعض مواجهات دوري الخليج العربي شهدت خروجاً صريحاً عن النص، لعدد من العناصر، بصورة تفوق ما حدث مع أسبريلا بمراحل، ولم تكن هناك أي ردة فعل موازية لحجم «الخروج عن النص». وأضاف: القرار مجحف بكل ما تحمل الكلمة من معنى، لأن هناك مواقف لم تحرك اللجنة ساكناً تجاهها في الجولتين الماضيتين من المسابقة، وكنا نتمنى من لجنتي دوري المحترفين والانضباط التعامل مع الواقعة بوضوح أكبر، خصوصاً أننا لا ندري الدوافع التي أدت لاتخاذ هذا القرار، ويبقى السؤال لماذا العين فقط؟! وما الأسباب التي تدفع إلى إصدار مثل هذه العقوبات على الفريق في الوقت الذي يتعرض فيه معظم لاعبي العين إلى مواقف أكثر قسوة، ولكننا لم نر أي ردود فعل أو تقارير من اللجنة حيالها.

وحول طلب أهلي جدة مشاركة «عموري» في مواجهة برشلونة، قال حماد:

مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، برئاسة غانم مبارك الهاجري أعلن ترحيبه بطلب بطل الدوري السعودي بمشاركة عمر عبدالرحمن مع الفريق الأول في المواجهة الودية التاريخية التي تجمعه مع بطل «الليجا»، كما أن الكرواتي زلاتكو داليتش، المدير الفني للعين، وافق على خوض «عموري» المباراة 13 ديسمبر بالدوحة، كما أن اللاعب يخضع لبعض الفحص الطبي في مجمع اسباير الطبي قبل مشاركته في الودية.

وحول مواجهة الوحدة والعين اليوم، قال: الحقيقة إنها مباراة تساوي ثلاث نقاط، ونتطلع من خلالها إلى متابعة مرحلة النتائج القوية في سباق تحدي المنافسة على لقب الدوري، واستثمار الوضع الممتاز بعد الفوزين المهمين على الظفرة والوصل، ونثق في الحضور الجماهيري الحاشد كما اعتدنا من «الأمة العيناوية» في جميع المواجهات داخل ملعبه.

وتطرق حماد إلى إصابة محمد فايز وقال:الأشعة أثبتت أنها في العضلة الأمامية خلال إياب نهائي دوري الأبطال، وفضل الجهاز الفني بعد التشاور مع الطاقم الطبي عدم المغامرة والدفع باللاعب خلال المواجهات الماضية، خصوصاً بعد أن تم التواصل مع الطبيب المختص في نوعية تلك الإصابات بألمانيا، وهو الآن في ميونيخ لمتابعة مراحل العلاج المطلوبة، تمهيداً لعودته مجدداً إلى الفريق في الفترة القادمة، ونتمنى له التعافي بسرعة، حتى ينضم إلى زملائه للدفاع عن طموحات الفريق.

وأشار عضو مجلس إدارة شركة كرة القدم بنادي العين إلى أن محمد أحمد، أكمل مرحلة التأهيل الأولية بالصورة المطلوبة، ويغادر إلى كرواتيا غداً للانخراط في المرحلة الثانية من برنامج التأهيل تحت إشراف الطبيب الذي أجرى الجراحة، وبفضل جدية اللاعب والتزامه بالبرامج المقررة، والتعاون اللافت من الطاقم الطبي بالنادي أظهر تحسناً ملحوظاً في جميع المراحل، وكل التقارير تؤكد بأنه سيعود في الوقت المحدد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا