• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تعود بطلة ومنتجة بفيلم «يوم للستات»

إلهام شاهين: المنتجون «التجار» أفسدوا حال السينما

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 يناير 2014

محمد قناوي (القاهرة) ــ تواصل إلهام شاهين تصوير مشاهدها في فيلم «يوم للستات» الذي تشاركها بطولته نيللي كريم ومحمود حميدة، ومن إخراج كاملة أبو ذكري، بعد غياب إلهام أربع سنوات عن السينما، وأكدت أنها قررت إنتاج العمل على نفقتها رغم تعرضها لخسائر مادية في السابق، مشيرة إلى أنها تحمست لإنتاج الفيلم، بعدما وجدته معبرا ومشرفا وخير ما يمثل السينما المصرية في الوقت الحالي، فضلا على عدم إقبال المنتجين الحاليين على هذه النوعية من الأفلام، حيث يعتبرونها غير مربحة لأنهم يفكرون بعقلية التاجر لا بعقلية المبدع، وأكدت عدم تخوفها من تجربة الإنتاج، حيث سبق وأنتجت وخسرت ولكنها لا تزال مُصرة على المغامرة، فهي لا تلقى بالاً للخسارة بقدر ما يعنيها أن تقدم عملاً جيدا هادفا، مؤكدة أن المنتجين الحاليين لن يصلحوا حال السينما المصرية، ولن تعود هي لسابق عهدها إلا بتكاتف الفنانين.

قضايا المرأة

وعن أسباب حماسها لفيلم «يوم للستات»، قالت: القيمة الفنية التي يحملها العمل من خلال مناقشته للعديد من القضايا الشائكة، بصرف النظر عن تطرقه لأحوال وقضايا المرأة، وهو يعبر عن السينما المصرية الحقيقية والتي اختفت خلال الفترات الماضية، بعدما أفسد المنتجون حالها، وجعلوها تقتصر على سينما الرقص والابتذال التي لا تعبر عن مجتمعنا وطبيعة مشاكله.

وعن تأخر إنتاج الفيلم حيث سبق ان أعلنت عنه قبل سنوات، قالت: كان جهاز السينما متحمسا لإنتاج الفيلم، وبعد ذلك تراجع، مما وضعني في مأزق وفشلت في العثور على منتج مشارك أيضاً لذا توليت إنتاج الفيلم بمفردي.

وحول قصة العمل قالت إنه يدور حول المرأة المصرية الفقيرة التي تتعرض للقهر، وكيف أن المجتمع يتحكم في مصيرها، خاصة أن حريتها لم تعد في يدها، كما يسلط الضوء على أن مشاكل المرأة مرتبطة دائما بالرجل.

العبارة «السلام» ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا