• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الموريتاني مرشح لأجمل الأصوات والبحريني يرتبك

الفلسطيني يتجاوز الصعاب ويدخل حلبة الكبار بمسابقة دبي للقرآن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 30 يونيو 2015

سامي عبدالرؤوف

سامي عبدالرؤوف (دبي)

شهدت اختبارات اليوم الخامس لفعاليات الدورة التاسعة عشرة لمسابقة دبي الدولة للقرآن الكريم، مساء أول أمس ، بزوغ نجم المتسابق الفلسطيني موسى محمد مدفع، الذي تجاوز صعوبات الوصول إلى دبي، واستطاع أن يكون أفضل متسابقي اليوم، ويدخل حلبة مقارعة الكبار، بعد أن نجح في داء اختبارات الفترة المسائية دون أن يقع إلا في خطأ واحد في القراءة، حيث نبهته لجنة التحكيم الدولية، فتدارك الخطأ مباشرة.

وتمكن مدفع، أن ينال تعاطف وتجاوب الجمهور الحاضر في غرفة تجارة وصناعة دبي، الذي اظهر علامات الارتياح التهليل بعد انتهاء المتسابق الفلسطيني، من أداء الاختبارات، واتسم أداؤه بالهدوء والتركيز والاهتمام بتطبيق أحكام التجويد، لتأثيرها الكبير في الدرجة النهائية التي يحصل عليها المتسابق بالإضافة إلى متانة الحفظ التي تميز بها.

كما قدم المتسابق الموريتاني ودو احمد اقربط، ابن الأربعة عشر ربيعا، نموذجا جيدا واظهر ثقة كبيرة في الاختبارات المسائية لليوم الخامس، وبدا وكأنه متمرس حتى انه عندما أخطأ لم يرتبك كما فعل من هو أكبر منه من المتسابقين، واظهر صلابة وقدرة على استكمال القراءة، وتميز هذا المتسابق بامتلاكه صوتا جميلا وصافيا، ونفسا طويلا مكنه من ترتيل عدد كبير من الكلمات القرآنية بشكل متصل، وهو ما يجعله مرشحا لمسابقة أجمل الأصوات.

وكانت المفاجأة غير المتوقعة هي أداء المتسابق البحريني عمار حسن العلوي، الذي ارتبك بمجرد البدء في الاختبارات، حتى انه تردد في الآيات الأولى مرات عديدة، مما كلفه أن حسمت منه درجة جراء تنبيه الجنة التحكيم له مرتين في البداية، كما حصل على تنبيه آخر وفتحت عليه اللجنة بعد خطأ آخر لارتكابه خطا في القراءة.

وكانت المسابقة واصلت فعاليات لليوم الخامس باختبار 7 متسابقين هم : ودو أحمد أقربط من موريتانيا الذي قرا برواية قالون والمتسابق موسى محمد مدفع من فلسطين الذي قرأ برواية حفص ومحمد شيخ من جنوب أفريقيا وعمار حسن العلوي من البحرين ومحمد عبد القادر يوسف من سريلانكا وخميس أتيبو من موزمبيق وإبراهيم جوبو من توغو ، والمتسابق الأفغاني محمد إبراهيم ، وجميعهم قرأوا برواية حفص.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض