• الجمعة 02 محرم 1439هـ - 22 سبتمبر 2017م

دعا للتركيز على مكافحة الإرهاب بدلاً من تغيير الأنظمة الحاكمة رداً على أوباما

ترامب يتعهد إنهاء «دائرة التدخل المدمرة» الأميركية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 ديسمبر 2016

واشنطن (وكالات)

قال الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب أمس: «إنه سيعزز الاستقرار في العالم ويقوي الدفاع الأميركي، وسيستخدم القوات العسكرية فقط عندما يصب الأمر في المصالح الحيوية للولايات المتحدة»، وأكد عزمه التركيز على مكافحة الإرهاب بدلاً من تغيير الأنظمة الحاكمة، متعهداً بإنهاء «دائرة التدخل المدمرة» للولايات المتحدة، رداً على خطاب الرئيس المنتهية ولايته باراك أوباما الذي دافع في آخر خطاب له عن نهجه في مكافحة الإرهاب والحرب عليه، داعيا إلى بناء تحالفات لمواصلة المعركة، ورافضاً في الوقت نفسه استخدام أساليب التعذيب.

وأضاف ترامب في كلمة لأنصاره في فايتيفيل بولاية نورث كارولينا أمس: إن سياسته الخارجية وتلك المتعلقة بالأمن القومي «ستسترشد بدروس التاريخ ورغبة في تعزيز الاستقرار الكامل، وتقوية أراضينا». وتابع أن «هذه الدورة المدمرة للتدخل والفوضى يجب أن تنتهي في نهاية المطاف»، بعد أن انتقد كلفة التدخلات الأميركية في الشرق الأوسط.

وقال أيضاً: إنه ينبغي على الولايات المتحدة أن تركز على مكافحة الإرهاب بدلا من سياسة تغيير الأنظمة الحاكمة. وأضاف: «سنتوقف عن الإسراع في إسقاط الأنظمة الأجنبية التي لا نعلم شيئا عنها، ويجب أن ينصب تركيزنا بدلا من ذلك على هزيمة الإرهاب وتدمير داعش».

وتعهد ترامب بقطع المساعدات عن المتمردين الذين يقاتلون الحكومة السورية وحليفتها روسيا. وأضاف أن «أي دولة» تشترك في هدف هزيمة قوى داعش «ستكون شريكتنا في هذه المهمة».

وكان تجمع فاييتفيل قرب قاعدة فورت براج العسكرية مناسبة للرئيس المنتخب لتقديم الجنرال جيمس ماتيس الملقب بـ»الغاضب» الذي يريد إسناد حقيبة الدفاع له. لكن على الكونجرس التصويت أولا على استثناء لقانون يمنع العسكريين من رئاسة البنتاجون خلال السنوات السبع التي تلي تقاعدهم. وتقاعد الجنرال ماتيس في 2013 ويرفض الديمقراطيون أي استثناء للقاعدة. ... المزيد