• الثلاثاء 27 محرم 1439هـ - 17 أكتوبر 2017م
  04:57     إسرائيل تقدم خططا لبناء أكثر من 1292 وحدة استيطانية بالضفة الغربية    

إنقاذ 35 راكباً بعد غرق عبارة قبالة سواحل سقطرى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 ديسمبر 2016

بسام عبدالسلام (عدن)

أكدت السلطات الحكومية في اليمن عن إنقاذ 35 من ركاب العبارة التي غرقت قبالة سواحل أرخبيل سقطرى وعلى متنها 60 مسافراً كانوا في طريقهم إلى ميناء المكلا بمحافظة حضرموت. وأفاد وزير الثروة السمكية اليمني، فهد كفاين، بأن عمليات الإنقاذ مستمرة وأن عدد الناجين في تزايد مستمر ووصل إلى 35 شخصاً ، مضيفاً أنه لم يتم التأكد من أي وفيات حتى اللحظة لبقية الركاب، حيث لا يزال الأمل كبيراً بنجاة الجميع.

وأضاف في تصريح له أن الوضع حرج للغاية ويجب إشراك طائرات مروحية من أجل استمرار عمليات البحث بشكل أسرع لإنقاذ بقية الناجين ،لافتاً إلى أن هناك مواطنين تم إنقاذهم من قبل سفن إسبانية ونمساوية واستراليا كانت قريبة من الموقع».

وتعرضت سفينة نقل بضائع تقل على متنها 60 راكباً بينهم نساء وأطفال لحادث شمال غرب جزيرة سقطرى على بعد 29 ميل بحري عقب فقدان التواصل مع طاقمها. وأعلنت السلطات المحلية في محافظتي حضرموت وسقطرى حالة طوارئ ودعت أصحاب قوارب الصيد والعبارات للمشاركة في عمليات الإنقاذ.

وأوضح محافظ حضرموت اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك»ان السلطة المحلية بالمحافظة عملت على تحريك قوات خفر السواحل ووجهت نداء استغاثة لقوات التحالف وكافة السفن القريبة من الموقع المشاركة في عمليات الإنقاذ للركاب من أبناء جزيرة سقطرى». وأضاف» أنه تم تشكيل غرفتي عمليات مشتركة مع قوات التحالف في المكلا وسقطرى لعمليات إنقاذ وبحث واسعة بمشاركة طيران قوات التحالف من دولة الإمارات العربية المتحدة وقوات خفر السواحل بالإضافة إلى قطع بحرية تابعة للنمسا واستراليا كانتا بالقرب من موقع الغرق».

ووجه الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي ورئيس الحكومة أحمد عبيد بن دغر باستمرار عمليات البحث عن الناجين وتشكيل غرف عمليات مشتركة مع مع قوات التحالف العربي، وذلك خلال اتصالين منفصلين مع محافظ أرخبيل سقطرى اللواء سالم السقطري لمتابعة آخر تطورات السفينة المنكوبة.