• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

« لغتي» تنشر المعرفة بين مدارس الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 ديسمبر 2016

الشارقة (الاتحاد)

زارت مبادرة «لغتي» المدارس الحكومية في الشارقة، لمتابعة وتقييم نتائج مرحلتها الثانية التي اختُتمت في شهر مايو الماضي، واستهدفت طلاب ومعلمات الصف الأول الأساسي، في إطار أهداف المبادرة التعليمية، الرامية إلى دعم التعليم باللغة العربية بوسائل ذكية لأطفال وطلاب الإمارة.

ونظمت المبادرة أولى الجولات في 22 نوفمبر الماضي، على أن تتبعها سلسلة من الزيارات تستمر حتى فبراير المقبل، حيث تهدف إلى زيارة 49 مدرسة، وزّعت عليها المبادرة الأجهزة اللوحية، والاطلاع على كيفية تفعيلها داخل الغرف الصفيّة.وشارك في أولى الجولات كل من عائشة سيف الخاجة، رئيس اللجنة التنفيذية لمبادرة لغتي، وبدرية آل علي، مدير مبادرة لغتي، ومروة الخطيب، مساعد مدير مبادرة لغتي.

وقالت بدرية آل علي، مدير مبادرة لغتي: «نظمنا عدداً من الجولات لتقييم المرحلة الثانية من المبادرة، ولتحقيق التفاعل الحي بين المبادرة والمدارس المستهدفة، إذ لمسنا ردود فعل المعلمات على دخول التقنيات الحديثة في التعليم، وكيفية إدراجهن للبرامج التعليمية الذكية في تعليم اللغة العربيّة».

وجاءت الزيارات بهدف التعرف إلى كيفية توظيف الأجهزة اللوحية في العملية التعليمية، والتأكيد على دور المعلمات في تطبيق الأساليب التعليمية، وإشراك الطلاب بطرق تفاعلية ممتعة ومفيدة. وتمكنت المبادرة في مرحلتها الثانية، بميزانية تقدر تكلفتها بنحو 15.5 مليون درهم إماراتي، من توزيع أجهزة لوحية مجاناً على عدد كبير من طلاب مدارس الشارقة الحكومية في مرحلة الصف الأول، حيث استطاعت تزويد 2977 طالباً وطالبة، و129 معلماً ومعلمة، في 49 مدرسة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا