• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  01:55    وزير خارجية روسيا: مقاتلو المعارضة الذين يرفضون مغادرة شرق حلب سيتم التعامل معهم باعتبارهم إرهابيين         01:56    لافروف: روسيا ستدعم عملية الجيش السوري ضد أي مقاتلين معارضين يبقون في شرق حلب     

دعوة للتواصل تنشط في الشهر الكريم

الشباب:«سوالفنا غير» في الخيم الرمضانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 30 يونيو 2015

خديجة الكثيري

خديجة الكثيري (أبوظبي)

تكثر في شهر رمضان المبارك، جلسات الشباب في الخيم المنزلية الخاصة، المنصوبة أمام بيوتهم بعيداً عن مجلس المنزل المخصص للعائلة. وتمثل هذه الخيم الشبابية بالنسبة إلى الشباب في مقتبل العمر، فرصة لتجديد الألفة والود والتجمع لقضاء وقت جماعي يسوده الاحترام والتقرب من بعضهم البعض والتعارف وتوطيد أواصر الصداقة فيما بينهم.. فجلسات السمر والسوالف في الخيم المنزلية، هي العادة المهمة التي لم تنقطع بين الشباب في شهر رمضان المبارك، بل في كل عام يستعدون لها، ويهيئون العدة لهذا التجمع الجميل والمفيد بالنسبة اليهم.

أجواء حميمية

ويقول صالح العامري «23 سنة»: في كل شهر رمضان من كل عام تقف إحدى خيم الشباب «الربع» لتكون مكان التجمع لهذا العام، فتهيأ لها العدة، من حيث التوسع في مساحتها وتغيير ديكورها عما هو عليه طيلة العام، بإدخال ديكور رمضاني مميز، حيث يشعر الشباب أنهم في أجواء شهر رمضان الفضيل، حيث يعوضهم التجمع في هذه الخيمة عن الخروج إلى «المراكز التجارية» و«التسكع» في الشوارع بالسيارات من دون جدوى، أو الجلوس في المقاهي ومخالطة المدخنين، أو من هم أكبر سناً منهم أم الذين هم من ثقافات مختلفة، فيؤثرون عليهم بالشكل الثقافي.

ويؤكد عيسى الزعابي «24 سنة» أن الجلسة في أجواء خيم الشباب والأصدقاء، أكثر راحة، خاصة أن بعض الخيم الرمضانية في المراكز التجارية أو الفنادق المختلفة، فيها الكثير من المظاهر التي قد تشوه الاحتفاء بالشهر الفضيل، في حين أن الجلوس في خيمة الشباب يركز على أجواء المرح بين الشباب وتقوية أواصر صداقتهم لأنهم يقضون وقتاً طويلاً مع بعضهم يأكلون ويلعبون ويتثقفون مما يرتقي بوعيهم، وهم يتبادلون الأفكار والمعارف، حول بعض قضايا المجتمع وأهمية الأعمال الخيرية، وينتقد الشباب الذين ينصرفون إلى مضيعة أوقاتهم بالتسكع بعد الإفطار في الطرقات، أو الإندماج في نشاطات وملهيات لا تتفق وفضائل الشهر العظيم.

سوالف وسمر ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا