• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

اليابان تحذر من عواقب الإرهاب في الشرق الأوسط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 يناير 2015

القاهرة (وكالات)

حذر رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي امس في القاهرة من أن العالم سيتكبد «خسائر لا حد لها» إذا انتشر الإرهاب في منطقة الشرق الأوسط وتعهد بتقديم مساعدات غير عسكرية بقيمة 200 مليون دولار لدول المنطقة التي تحارب تنظيم «داعش» . وقال آبي

«إذا تركنا الإرهاب أو أسلحة الدمار الشامل تنتشر في هذه المنطقة فسيتكبد المجتمع الدولي خسائر لا حد لها» مؤكداً

أن اليابان ستقدم دعما ماليا للدول التي تحارب التنظيم.

وأضاف «سأتعهد بمساعدات بقيمة إجمالية تصل إلى نحو 200 مليون دولار أميركي لهذه الدول التي تحارب داعش للمساعدة في بناء قدراتها البشرية وبنيتها الأساسية وما إلى ذلك».

وقال آبي: لا يوجد طريق مختصر لاقتلاع العنف من جذوره. لا يوجد طريق سوى تحقيق الاستقرار في حياة الناس وتعزيز الطبقة الوسطى حتى وإن استغرق هذا وقتا طويلا.

وتابع أن الحكومة اليابانية ستقدم مساعدات غير عسكرية أخرى بقيمة 2.5 مليار دولار للشرق الأوسط في مجالات مثل المساعدات الإنسانية والبنية الأساسية. وتشمل جولة آبي في المنطقة أيضا الأردن والأراضي الفلسطينية ولبنان وتركيا.

وقال رئيس الوزراء الياباني «الشرق الأوسط.. إنها منطقة تحظى بإمكانات هائلة.. لكنها تبدو الآن ودون مبالغة عرضة لأحد أخطر التحديات في تاريخها الحديث».

وأكد رئيس الوزراء الياباني على الحاجة للنمو الاقتصادي في الشرق الأوسط حيث يحاول المتشددون كثيرا استغلال الإحباط بسبب قضايا مثل البطالة وسوء حالة المدارس لتجنيد مقاتلين.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا