• الأربعاء 29 ذي الحجة 1438هـ - 20 سبتمبر 2017م

«دبي لتجارة الجملة» توقع مذكرة تفاهم مع مدينة السلع الصينية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 ديسمبر 2016

دبي (الاتحاد)

وقّعت مدينة دبي لتجارة الجملة، أكبر وجهة عالمية لتجارة الجملة في العالم، والعضو في مجموعة تيكوم، مذكرة تفاهم مع مجموعة مدينة السلع الصينية في مدينة ييوو في مقاطعة تشيجيانغ الصينية التي تعد أكبر مصدّر للسلع على مستوى العالم.

وتهدف الاتفاقية إلى بناء علاقة استراتيجية طويلة المدى بين مدينة دبي لتجارة الجملة ومجموعة مدينة السلع الصينية والارتقاء بمستوى التعاون بين الجانبين، وبموجبها، سيتعاون الطرفان في تعزيز أنشطة التجارة الاستثمارات المشتركة، وتبادل الخبرات والعمل المشترك على صعيد تطوير وجهات تجارة الجملة وتجارة الجملة الإلكترونية، كما ستتعاون مدينة دبي لتجارة الجملة مع بلدية مدينة ييوو وحكومة مقاطعة تشيجيانغ، المساهم الأكبر في مجموعة مدينة السلع، فيما يتعلق بالاستثمارات وتطوير الأعمال ذات الصلة بقطاعات التجارة والتصنيع والخدمات اللوجستية.

ووقع الاتفاقية عبدالله بالهول، الرئيس التنفيذي لمدينة دبي لتجارة الجملة ووينجي تزاو، المدير العام لمجموعة مدينة السلع، بحضور عدد من كبار المسؤولين في مدينة ييوو ومقاطعة تشيجيانغ وأعضاء وفد مدينة دبي لتجارة الجملة.

وقال عبدالله بالهول: «تشهد العلاقات الاقتصادية الصينية الإماراتية نمواً متسارعاً وهي مرشحة للمزيد من التطور، حيث تعتبر الصين الشريك التجاري الثاني للدولة وأكبر جهة مصدرة إليها، وتعد الإمارات البوابة الرئيسة للمنتجات الصينية إلى منطقة الخليج». وأضاف: «تمثل الصادرات القادمة من مدينة ييوو نسبة كبيرة من صادرات الصين إلى العالم، وستعمل هذه الشراكة على تعزيز موقع الإمارات كمركز عالمي لإعادة التصدير ووجهة أساسية للصادرات الصينية المتوجهة إلى الشرق الأوسط وأفريقيا وحوض المتوسط».

وأكد: «تقدم هذه الشراكة فرصة سانحة لتطوير التعاون القائم وفتح المزيد من قنوات التعاون الجديدة بين البلدين وتحقيق أقصى قدر من المنفعة المشتركة في القطاعات التجارية والاستثمارية».

كما عقد الرئيس التنفيذي لمدينة دبي لتجارة الجملة اجتماعاً مع نائب حاكم مقاطعة تشيجيانغ السيد يوان جياجون، وشهد الاجتماع مناقشة العلاقات الاقتصادية والتجارية المستقبلية وسبل تعزيز التعاون الثنائي خاصة في مجالات تأسيس منصات تجارة الجملة وزيادة معدلات التبادل التجاري وتشجيع الاستثمارات المشتركة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا