• الثلاثاء 28 ذي الحجة 1438هـ - 19 سبتمبر 2017م

تسهيلاً لمزاولة الأعمال وتعزيزاً لسعادة المتعاملين

«اقتصادية دبي» تفتتح أول صالة ذكية لتقديم الخدمات ذاتياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 ديسمبر 2016

دبي (الاتحاد)

افتتح سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، أول صالة ذكية لدائرة التنمية الاقتصادية بدبي تُعنى بتقديم الخدمات ذاتياً لجمهورها من أصحاب الرخص التجارية. يأتي ذلك في إطار حرص «اقتصادية دبي» على تعزيز التميز في تقديم الخدمات الحكومية من خلال إطلاق المبادرات الذكية التي تسهم في رفع تنافسية واستدامة الأعمال في إمارة دبي، ومستوى ثقة المستثمرين ورجال الأعمال، الأمر الذي سيعزز مؤشر دولة الإمارات للتنافسية في تقرير مزاولة الأعمال الخاص بالبنك الدولي.

وتقدم الصالة الذكية، الأولى من نوعها على مستوى دولة الإمارات والمنطقة، والتي تمتد على مساحة 9000 قدم مربعة والموجودة في مقر «اقتصادية دبي» بقرية الأعمال، خدماتها للمتعاملين على مدار 24 ساعة، حيث تسعى دائرة التنمية الاقتصادية من خلال ذلك إلى تعزيز الإبداع والابتكار في استخدام وتوفير أحدث تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المتاحة في مجال خدمة وإسعاد المتعاملين. وقال سامي القمزي، مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية في دبي: «سعينا إلى إدراج أهم ما توصلت إليه التكنولوجيا الحديثة في الصالة الذكية لخدمة وإسعاد الجمهور وفق أرقى الممارسات المتبعة، كما تم تجهيز الصالة الذكية بخدمات ومرافق تتناسب مع احتياجات المتعاملين من ذوي الإعاقة، فضلاً عن ذلك تمت إضافة ركن خاص للإبداع والابتكار ونظام محاكاة ذكي للجمهور من متعاملي اقتصادية دبي. وتضاف هذه المبادرة المتميزة إلى الجهود المبذولة من قبل فريق قطاع التسجيل والترخيص التجاري في سبيل تسهيل أعمال أصحاب الرخص التجارية ورفع رضا المتعاملين وتوفير الوقت لإنجاز تعاملاتهم».

وتضم الخدمات والمرافق المقدَّمة لجمهور المتعاملين من ذوي الإعاقة مسارات خاصة لتوجيههم إلى مكان الأجهزة، ولوحة مفاتيح على طريقة برايل للمكفوفين، وتصميم الأجهزة بما يتناسب مع احتياجات ذوي الإعاقة البصرية وذلك من خلال توفير الموقع باللون الأبيض والأسود. ويأتي ذلك في إطار استراتيجية اقتصادية دبي الرامية إلى تحقيق رؤية حكومة الإمارة بجعل دبي مدينة صديقة لذوي الإعاقة في عام 2020، بالإضافة إلى جهودها في مجال المسؤولية المجتمعية والارتقاء بالخدمات الموجهة إلى مختلف شرائح المجتمع خصوصاً الأشخاص من ذوي الإعاقة وفق أفضل الممارسات العالمية.

وقال عمر بوشهاب، المدير التنفيذي لقطاع التسجيل والترخيص التجاري في «اقتصادية دبي»: «يأتي إطلاق الصالة الذكية بناءً على توجيهات الحكومة الرشيدة لنشر ثقافة إسعاد المتعاملين وتحقيق أفضل النتائج ودعم نموذج العمل الحكومي المتمحور حول السعادة والإيجابية. ويتماشى إطلاق الصالة الذكية أيضاً مع توجيهات الحكومة الرشيدة الرامية إلى تقديم الخدمات على مستوى الخمس نجوم وتعزيز مكانة دبي كوجهة مثالية لجذب الاستثمارات وازدهار الأعمال، بالإضافة إلى تسهيل الإجراءات وتشجيع رجال الأعمال والمستثمرين في التركيز على تنمية وتطوير مشاريع أعمالهم في وقت قياسي من دون انتظار».

وأكد بوشهاب حرص «اقتصادية دبي» على التنسيق مع شركائها من القطاع الخاص، حيث تم التنسيق مع مجموعة «الشايع» ومن خلال موظفي «ستاربكس دبي» الموجودين في الصالة الذكية لتقديم المساعدة للمتعاملين وتزويدهم بالمعلومات والنصح وذلك بعد تدريبهم على خدمات التسجيل والترخيص. وأضاف بوشهاب: «يعمل القطاع باستمرار على رفع مستوى كفاءة الأداء وتوفر بيئة خدمية مرموقة ومتميزة لتحقيق سعادة مجتمع الأعمال وتلبية احتياجاتهم في مختلف مناطق الإمارة. ويجب علينا أهمية مضاعفة الجهود لمواصلة التميز في الأداء والارتقاء بجودة الخدمات، بالإضافة إلى جعل خدمة الجمهور على رأس الأولويات، الأمر الذي يعكس التطور المستمر في الدولة، حيث كرَّست حكومة دبي كافة الأدوات التقنية والكوادر البشرية لخدمة هذا الهدف».

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا