• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

12 قتيلا من قوات النظام بتفجير عربات في الحسكة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 29 يونيو 2015

أ ف ب

قتل 12 عنصرا من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، أمس الأحد، جراء تفجير تنظيم "داعش" الإرهابي، ثلاث عربات مفخخة داخل مدينة الحسكة في شمال شرق سوريا.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، في بريد إلكتروني، اليوم الاثنين، إن "12 عنصراً على الأقل من قوات النظام والمسلحين الموالين لها" قتلوا جراء تفجير التنظيم أمس "ثلاث عربات مفخخة استهدفت قوات النظام في منطقة النشوة في القسم الجنوبي من مدينة الحسكة وفي منطقة غويران في جنوب شرق المدينة".

وأحصى المرصد مقتل تسعة عناصر من التنظيم الإرهابي أمس خلال الاشتباكات مع قوات النظام وقوات الدفاع الوطني والمسلحين الموالين لها في المدينة.

وشن التنظيم، منذ الخميس، هجوما على مدينة الحسكة التي تتقاسم قوات النظام ووحدات حماية الشعب الكردية السيطرة عليها، وتمكن من دخولها والسيطرة على اثنين من أحيائها الجنوبية على الأقل، "النشوة" و"الشريعة"، ما تسبب بنزوح أكثر من 60 ألف شخص منها، بحسب الأمم المتحدة. وتواصلت الاثنين المعارك العنيفة بين الطرفين وتحديدا في الأحياء الجنوبية، وفق المرصد.

وذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" الاثنين أن "وحدة من الجيش والقوات المسلحة دمرت شاحنة مفخخة لإرهابيي تنظيم داعش عند جسر النشوة الشريعة، ما أدى إلى سقوط العديد من القتلى والمصابين بين صفوفهم".

واستقدمت قوات النظام تعزيزات عسكرية إضافية إلى المدينة منذ بدء الهجوم وتمكنت من صد تقدمهم، من دون أن تتمكن من طردهم.

وأشار المرصد الاثنين إلى "تنفيذ الطيران الحربي غارات عدة على نقاط تمركز عناصر التنظيم في محيط المدينة الرياضية وحي النشوة".

وذكر المرصد السبت أن مقاتلين أكرادا انضموا إلى القتال إلى جانب قوات النظام في المدينة، لكن تدخلهم يقتصر إلى حد بعيد على الدفاع عن الأحياء الواقعة تحت سيطرتهم، لا سيما الشمالية منها.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا