• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«الشارقة الخيرية» تمول إفطاراً رمضانياً للأيتام وأوليائهم بفلسطين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 29 يونيو 2015

القدس المحتلة (الاتحاد)

أقام المجلس العلمي للدعوة السلفية بفلسطين، إفطاراً رمضانياً للأيتام وأوليائهم المكفولين لدى جمعية الشارقة الخيرية بدولة الإمارات العربية المتحدة، في قاعة شمس بمحافظة رفح جنوب قطاع غزة، ضمن «مشروع إفطار الصائم لعام 1436هجرية»ـ

وقال المشرف الإعلامي على مشروع إفطار الصائم محمد النباهين، أن المجلس العلمي بفلسطين أقام مأدبة إفطارٍ لما يقارب من 260 يتيماً وذويهم، وذلك ضمن مشروع إفطار الصائم للعام 1436هـجرية، بتمويل كريم من جمعية الشارقة الخيرية بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وأشار النباهي إلى أن ديننا الحنيف حث على أهمية رعاية الأيتام وتعويضهم ولو بالنذر اليسير عما فقدوه من عاطفة الأبوة، موضحاً أن الهدف من إقامة مأدبة إفطار رمضانية للأيتام الصائمين هو تحقيق الاهتمام والتكافل الاجتماعي بمشاركتهم نفحات شهر رمضان الفضيل، الأمر الذي يبعث السرور والفرح على وجوه الأطفال والأيتام وذويهم.

وأثنى النباهين على دور جمعية الشارقة الخيرية بدولة الإمارات العربية المتحدة بالتعاون مع المجلس العلمي الذي يقوم على تنفيذ مشروع إفطار الصائم كل عام في فلسطين خلال شهر رمضان المبارك ضمن مشاريعها الموسمية، بهدف إحياء هذه الشعيرة الطيبة؛ مصداقاً لقول النبي صلى الله عليه وسلم: «من فطر صائما كان له مثل أجره غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيء». وأعرب أولياء أمور الأيتام عن سعادتهم لهذه البادرة الكريمة التي كان لها من أثر كبير في نفوس الأيتام، داعين الله أن يكتب الأجر والمثوبة لجمعية الشارقة الخيرية بدولة الإمارات العربية المتحدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض