• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الولايات المتحدة تنشر صواريخ باتريوت في كوريا الجنوبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 14 فبراير 2016

سيؤول (وكالات)

أعلن الجيش الأميركي أمس أن الولايات المتحدة نشرت في كوريا الجنوبية بطارية إضافية لصواريخ مضادة للصواريخ باتريوت على إثر إجراء كوريا الشمالية تجربة نووية وإطلاقها صاروخا بعيد المدى. وعلى الرغم من ردود الفعل الحادة التي أثارتها الخطوتان الأخيرتان لكوريا الشمالية، قال تقرير لوزارة الدفاع الأميركية إن بيونج يانج تعاني ثغرات تقنية تجعلها بحاجة إلى مساعدة خارجية للتزود بصواريخ نووية عابرة للقارات تتطلع إلى حيازتها.

وقالت قيادة القوات الأميركية في كوريا في بيان إن «نشر هذه البطارية جزء من تدريب على نشر صواريخ بشكل عاجل ردا على الاستفزازات الشمالية الأخيرة». ونشرت منظومة باتريوت الإضافية مؤقتاً بعد نقلها جواً من قاعدة فورت بليس في ولاية تكساس هذا الأسبوع.

وصرح قائد الجيش الأميركي الثامن الجنرال توماس فاندال إن «تدريبات كهذه تضمن أن نكون مستعدين للتحرك ضد هجوم من قبل كوريا الشمالية». وتقوم بطارية الصواريخ التي وصلت حاليا باختبارات دفاعية ضد الصواريخ البالستية في قاعدة اوسان الجوية على بعد 47 كيلومترا جنوب سيؤول.

وتأتي هذه التطورات بينما أعلن مسؤول كوري جنوبي كبير أمس الأول أن سيؤول يمكن أن تبدأ محادثات مع واشنطن الأسبوع المقبل حول تفاصيل نشر منظومة دفاعية أميركية مضادة للصواريخ في الجنوب، تعترض عليها الصين.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا