• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م
  03:22     ماكرون يستقبل الحريري في الاليزيه    

ضربات أميركية تدمر 7 مواقع لـ«داعش» في المدينة

الإعلان الرسمي لتحرير سرت ينتظر تأمينها من الألغام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 ديسمبر 2016

سرت (وكالات)

قال الناطق باسم قوات «البنيان المرصوص»، التابعة لحكومة الوفاق الليبية محمد الغصري: إن الإعلان الرسمي لتحرير سرت من تنظيم «داعش» الإرهابي متوقف على إزالة الألغام وملاحقة الجيوب المتبقية جنوب المدينة وتأمين المنطقة بشكل كامل لعودة سكانها، مؤكدًا أن إعلان التحرير سيأتي عن طريق المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق. وأعلن الغصري في تصريح لـ «بوابة الوسط» أمس العثور على 5 أطفال من بنغازي في حي الجيزة في مدينة سرت، موضحًا أنه بعد إبلاغ المواطنين في حي الجيزة بضرورة ترك المنطقة عبر مكبرات الصوت سلَّم أكثر من 90 امرأة و60 طفلاً أنفسهم لقوات «البنيان المرصرص». وأضاف الغصري أن هذه العائلات بينها خمسة أطفال أكبرهم فتاة تبلغ من العمر 11 عامًا من مدينة بنغازي، قتل آباؤهم التابعون للتنظيم في المواجهات. ودعا الغصري المجتمع الدولي إلى دعم قواتهم لاستكمال عملية التحرير قائلاً: «اليوم نحتاج إلى دعم كبير من المجتمع الدولي بمعدات كشف الألغام وكاسحات الألغام، للمساعدة في الكشف عن المتفجرات وتطهير المدينة استعدادًا لعودة الحياة إليها».

وتستمر القوات الأميركية في استهداف مواقع وعناصر تنظيم «داعش» في سرت مع دخول العمليات العسكرية مرحلتها الأخيرة، وأعلنت قيادة القوات الأميركية في أفريقيا (أفريكوم) تنفيذ ثلاث ضربات جوية جديدة أمس الأول. وقالت (أفريكوم) في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني أمس إنها نفذت ثلاث ضربات جوية الاثنين 5 ديسبمر ودمرت سبعة مواقع قتالية تابعة لـ«داعش» في سرت. وجاء في البيان أيضًا أن إجمالي الضربات الجوية ارتفع ليصل إلى 495 ضربة منذ الأول من أغسطس الماضي ، مؤكداً التزام الإدارة الأميركية دعم حكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج والجهود الدولية لإرساء الاستقرار والأمن في البلاد.

وأفاد المركز الإعلامي لغرفة عمليات «البنيان المرصوص» بأن قواتهم بدأت، صباح أمس بملاحقة آخر عناصر تنظيم «داعش»، إذ تحاصر ثلاثة منهم داخل أحد المنازل في حي الجيزة البحرية في مدينة سرت، وتتعامل مع مجموعة أخرى تختبئ في أحد المواقع دون أن يحدد المكان. وكان مصدر عسكري قال لـ«بوابة الوسط»: إن تحقيق النصر والسيطرة الكاملة على مدينة سرت سيكون خلال الساعات المقبلة، مشيرًا إلى أن غرفة العمليات وجهت النداء الأخير لعناصر «داعش» التي تتمترس في 15 منزلاً وتتخذ من العائلات والأطفال دروعًا بشرية من أجل الخروج عبر الممرات الآمنة وتسليم أنفسهم. كما صرح المصدر ذاته أن 30 من عناصر تنظيم «داعش» سلموا أنفسهم، بينهم ثلاثة من أبرز قيادات التنظيم الإرهابي من جنسيات مختلفة. وأوضح المصدر أن قواتهم بسطت سيطرتها الكاملة على منازل حي الجيزة البحرية وعددها 650 منزلاً، باستثناء 15 منزلاً، ويجري منذ ساعات الصباح الأولى تمشيطها من الألغام والمفخخات التي تركها التنظيم الإرهابي.

وأكد الناطق باسم مستشفى مصراتة المركزي، أكرم قليوان، لـ«بوابة الوسط» أمس أن عدد قتلى قوات «البنيان المرصوص» منذ انطلاقها ضد تنظيم «داعش» مايو الماضي وحتى الآن وصل إلى 713 قتيلاً، وأن عدد الجرحى وصل إلى 3210 جرحى من مختلف المناطق الوسطى والغربية والجنوبية. وأطلقت عملية «البنيان المرصوص» في 12 مايو الماضي لتحرير مدينة سرت والمناطق المحيطة بها من تنظيم «داعش»، بعد أن شن هجمات على البلدات الواقعة غرب سرت، وحققت تقدمًا متسارعًا على الأرض.