• الخميس غرة محرم 1439هـ - 21 سبتمبر 2017م

جدد الثقة في اللاعبين والجهاز الفني بعد اجتماع «مصارحة»

القمزي: مجلس إدارة الشباب باقٍ ولن يستقيل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 ديسمبر 2016

منير رحومة (دبي)

جددت إدارة نادي الشباب خلال اجتماعها أمس برئاسة سامي القمزي، الثقة في اللاعبين والجهاز الفني للفريق الأول، بعد الخسارة بسباعية أمام الجزيرة في الجولة الماضية، وتم عقد اجتماع مصارحة للوقوف على أسباب الخسارة القاسية، والتعاهد على التصحيح وإعادة الفريق إلى وضعه الطبيعي بداية من لقاء الغد أمام الظفرة.

وفي لقاء إعلامي عقد أمس، رد القمزي بقوة على الحملة الجماهيرية على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي طالبت باستقالة المجلس، حيث قال: «مجلس إدارة الشباب باقٍ ولن يستقيل، لأن القرار ليس بيد «جمهور الديجيتال»، خاصة أن عددها لا يتعدى أصابع اليد الواحدة، ولا يصل إلى 50 شخصا، خاصة أننا نعرف من يقود الحملة ولا نعتمد عليهم لتقييم عملنا».

وأضاف: «المجلس يتحمل المسؤولية ولا يتهرب من موقعه، رغم كل الحزن على مرارة الهزيمة القاسية، إلا أنه في نفس الوقت لا يستمع إلى جماهير قليلة العدد تحاول التأثير عبر مواقع التواصل الاجتماعي وفقا لأجندة معروفة، وأغلبهم لا يملك حتى الثانوية العامة.

وأضاف: «مجلس دبي الرياضي حملنا المسؤولية وهو الوحيد الذي يحق له تقييم عملنا، وإذا رأى أننا لا نستحق التواجد في هذه المسؤولية فنحن مستعدين للاستقالة، وأكررها للمرة الألف سأزكى أية شخصية كفأة ترغب في ترأس مجلس إدارة نادي الشباب».

وتابع: «أعضاء مجلس الإدارة هم من المدراء التنفيذيين ويتولون مناصب رسمية بالدولة، ولا يمكن التهجم عليهم عبر تويتر، لذلك سيتم التعامل معهم بشكل قانوني ومقاضاة كل من يسيء»، مشيراً إلى أنه سيتولى هذا الأمر بشكل شخصي للتصدي لهذه الفئة القليلة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا