• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بيونج يانج تنتقد سيؤول لفتحها مكتبا للتحقيق في انتهاكاتها لحقوق الإنسان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 29 يونيو 2015

سيؤول (د ب أ)

وجهت كوريا الشمالية تهديدات لجارتها الجنوبية أمس بسبب فتح مكتب للمفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة في سيؤول، للتحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان في الدولة الشيوعية قائلة إن ذلك سيؤدي إلى حرب في شبه الجزيرة الكورية طبقا لما ذكرته وكالة «يونهاب» الكورية الجنوبية للأنباء. والتهديد الذي نشرته صحيفة «رودونج سينمون» الكورية الشمالية هو الأحدث في سلسلة من الاحتجاجات التي وجهتها بيونج يانج بسبب إقامة مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان في سيؤول، وتم افتتاح المكتب يوم الثلاثاء الماضي لرصد وتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان في الدولة الشيوعية. وقالت الصحيفة: «بافتتاح مكتب لحقوق الإنسان الكورية الشمالية في سيؤول، تواجه العلاقات بين الكوريتين أسوأ كارثة، وستؤدي المشاحنات المستفزة المتعلقة بحقوق الإنسان والمناهضة للجمهورية (في إشارة إلى كوريا الشمالية) فحسب إلى دمارهم الذاتي البائس». وتوجه اتهامات لكوريا الشمالية منذ زمن طويل باقتراف انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان بما في ذلك عمليات إعدام وتعذيب علنية لكن الدولة الشيوعية ترفض تلك الانتقادات واصفة إياها بأنها محاولة تقودها الولايات المتحدة للإطاحة بنظامها. وقالت الصحيفة: «المحطة الأخيرة للمشاحنات المتعلقة بحقوق الإنسان المناهضة للجمهورية هي الحرب». وقررت كوريا الشمالية مقاطعة دورة ألعاب الجامعات الصيفية التي تقام في كوريا الجنوبية الشهر المقبل احتجاجا على إقامة المكتب حسب يونهاب.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا