• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

يستغلها الصائمون في قراءة القرآن وكثرة الاستغفار

«ليالي رمضان».. عامرة بالذكريات والطاعات وصلة الأرحام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 29 يونيو 2015

موزة خميس

يجب أن نلتزم بآداب وسلوكيات الشهر الفضيل فايز إبراهيم

أحرص بعد صلاة التراويح على لقاء الأصدقاء راشد المرزوقي

نقضي معظم الوقت في لقاءات أسرية عبد الملك أمين

«القرآن» رفيقي في رمضان عبدالله سيد

موزة خميس (دبي) تختلف ليالي رمضان عن غيره من بقية الشهور، حيث يجب على الصائمين استغلال تلك الليالي في الطاعات، وأداء صلاة القيام، وقراءة القرآن، وكثرة الاستغفار، وذلك استثمار لهذا الشهر الفضيل، وتقرب إلى الله العلي القدير آملاً في نيل الأجر والثواب. فكيف يستغل الصائمون ليالي رمضان بعد الانتهاء من أداء صلاة التراويح؟ خاصة أن هناك من يعملون في مناوبات ليلية في أعمالهم؟ وهناك من يحرص على زيارة الأهل والأقارب في تلك الأيام المباركة؟ وماذا عن الذين يفرطون في ساعات رمضان ويقضون معظم أوقات الليل في السهر ومشاهدة المسلسلات الدرامية وغيرها؟

استقبال الزوار يقول حمزة فايز إبراهيم شكوكاني «من الأردن»: أحرص في ليالي رمضان على الجلوس في البيت بعض الوقت، واستقبال الزوار من بعض الأقارب، وأحياناً أذهب أنا لزيارة بعضهم، وفي أحايين كثيرة أذهب إلى السوق لشراء بعض احتياجات المنزل، خاصة في الأيام التي أكون فيها مناوباً في عملي، ويشير إلى أنه يستغل أيام وليالي رمضان في قراءة القرآن والاستغفار، مؤكداً على ضرورة أن يعيش الناس في ود وسلام، وأن يعطى الجميع هذا الشهر الفضيل حقه، من حيث الانضباط في السلوكيات التي تتفق مع القيم الإيجابية العديدة التي يبثها هذا الشهر الفضيل في نفوس الصائمين، وعلى رأسها الالتزام بآداب الصوم وفضائله، وصيام الجوارح كي يتقبل الله. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا