• الخميس غرة محرم 1439هـ - 21 سبتمبر 2017م

المرأة الإماراتية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 ديسمبر 2016

انتظرت عودته لليالٍ طويلة، مرت الأيام ببطء وهي ترعى الأطفال والمنزل ومصدر رزقها، لم تكل ولم تمل، لم يعرف التذمُر طريقاً إليها قط فقد كانت على علم ويقين بأنها رفيقته في الحياة، وأنها مساويةٌ له وأن حقوقها وواجباتها مشابهة لحقوقه وواجباته، تلك هي المرأة الإماراتية.

كانت المرأة الإماراتية، وما زالت، مضرباً للأمثال، وقدوة تحتذى على جميع الصعد، فهي كما هي قوية وشجاعة وعلى قدر المسؤولية، تشارك الزوج مهامه، تسنده حينما يشعر بالضعف، ولا تشكو أمراً حينما تشتد عليها الصعاب، لم تختلف كثيراً عما كانت عليه في السابق، ترعى أطفالها وتربيهم تربية صالحة، مؤمنة بأنها تنشئ جيلاً سيحمل على عاتقه دولة عريقة معطاء، تدير منزلها وترعى أدق شؤونه وحدها، تصبر على الساعات الطويلة في غياب زوجها موقنة بأنه يبذل كل ما في وسعه في سبيل راحتهم ورعايتهم، هي امرأة ذات شكيمة قوية، والمرأة الإماراتية في الحاضر مدعاة للفخر.

المرأة الإماراتية تشغل منصب وزيرة وسفيرة وطيارة حربية، ومعلمة وطبيبة ومهندسة، ولا ننسى ربات المنزل جميعهن ما زلن بقدر العطاء على الرغم من ضخامة المسؤوليات على عاتقهن، ترعى المرأة زوجها وأبناءها، وتعمل بتفانٍ وإخلاص لرفعة وطنها، لا ترضى بأن تُعطي القليل، فهي دائماً ما تكون على استعداد لبذل النفيس من أجلهم، تلك هي المرأة الإماراتية نجمة في سماء الإمارات،

مضيئة دائماً ولا تخبو.

ميرة البلوشي - رايدة الأحبابي

جامعة الإمارات العربية المتحدة

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا