• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م
  04:27    ولي العهد السعودي: المرشد الإيراني هتلر جديد في الشرق الأوسط        04:28    مقتل 20 مسلحا من طالبان بضربة جوية في أفغانستان         04:28    تنصيب منانغاغوا رئيسا لزيمبابوي خلفا لموغابي         04:29    المعارضة السورية تتفق على إرسال وفد موحد إلى مباحثات جنيف         04:29    "الوطني للأرصاد" يتوقع أمطارا وغبارا في الأيام المقبلة         04:58    وكالة أنباء الشرق الأوسط: 85 شهيدا و80 جريحا باعتداء إرهابي على مسجد في سيناء    

«أوراق اعتماد» بـ «البصمة الأولى» شعار المدربين الجدد!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 31 يناير 2017

معتصم عبدالله (دبي)

لم تمنع «الفرصة المؤقتة» لمدربي العين والشباب في «الجولة 16» لدوري الخليج العربي، الثنائي الكرواتي جوسيب سبانجيتش المدرب المؤقت لـ «الزعيم»، وحسن علي المدرب المساعد لفرقة «الجوارح»، من تقديم أوراق اعتمادهما في الظهور الأول، بما قاد سبانجيتش العين إلى إلحاق الخسارة بغريمه الأهلي بنتيجة 2-1 في عقر دار الأخير، باستاد راشد في دبي، وحقق الثاني مع فريقه فوزاً عريضاً على حساب بني ياس «المتذيل» بنتيجة 4-2.

وقاد الكرواتي جوسيب سبانجيتش مدرب العين، والذي تولى المهمة بشكل مؤقت، خلفاً لمواطنه المستقيل زلاتكو، بعد الخسارة أمام الجزيرة 1-3، في المباراة المؤجلة من الجولة الثامنة، على ملعبه باستاد هزاع بن زايد، «الزعيم» إلى إنهاء صيام الفوز في ثلاث مباريات على التوالي، في الجولات الماضية، والحاق الخسارة الأولى بالأهلي، الذي صمد على ملعبه لنحو عامين، منذ الخسارة 0 - 4 أمام الوصل في «الجولة 16» للدوري موسم 2014- 2015، خاض خلالهما 40 مباراة في كل المنافسات، قبل أن يتكبد الخسارة الأولى على يد «الزعيم» تحت قيادة مدربه «المؤقت» بنتيجة 1-2.

وعلى غرار الظهور الإيجابي للعين تحت قيادة جوسيب سبانجيتش، قاد حسن علي، المدرب المساعد لفريق الشباب، كتيبة «الجوارح» إلى تحقيق فوز عريض على حساب مضيفه بني ياس في «الجولة 16» بنتيجة 4 - 2، بعد أن تولى المهمة بشكل مؤقت، خلفاً للهولندي فريد روتن المقال، بنهاية «الجولة 15»، بعد الخسارة أمام اتحاد كلباء 0 - 4، وأنهى انتصار «الأخضر» على «السماوي» السبع العجاف لـ «الجوارح» الذي أهدر 17 نقطة في الجولات السبع الماضية، بالتعادل السلبي مع حتا والوصل والشارقة، والتعادل 1-1 أمام الوحدة، والخسارة في ثلاث مباريات أمام الجزيرة 3-7، والظفرة 0-3، واتحاد كلباء 0-4.

وعادة ما تقدم أندية دوري الخليج العربي نتائج إيجابية في البدايات الأولى للمدربين الجدد على مستوى المسابقة، حيث كانت البداية مع المدرب الإيطالي فابيو فيفياني، والذي قاد اتحاد كلباء مطلع الموسم الحالي، خلفاً للتونسي مراد العقبي، والذي تمت إقالته قبل الانطلاقة بأيام معدودة، ونجح فيفياني «النمور» في تحقيق الفوز الأول، في أول مباراة في دوري الخليج العربي، على حساب مضيفه دبا الفجيرة، بهدف حمل توقيع مهاجم الفريق الروماني السابق ميهاي ألكسندر، قبل نهاية مشواره بنهاية «الجولة 11»، ليتولى المهمة الصربي جوران، بداية من مباراة الأهلي في «الجولة 12»، والتي نجح خلالها في حصد نقطة إيجابية بالتعادل من دون أهداف.

ولم تختلف بداية المقدوني جوكيكا، مدرب حتا، بعد الانطلاقة المتميزة لـ «الإعصار» في الحقبة المقدونية، حيث قاد الفريق بداية من الجولة الثالثة أمام اتحاد كلباء، ونجح في تحقيق فوز تاريخي لـ «الإعصار» على حساب اتحاد كلباء 2-1، وهو الفوز الأول لحتا في دوري المحترفين، وأعقبه الانتصار في جولتين أمام بني ياس 3-2، والإمارات 2-1 حصد 9 نقاط، وتولى جوكيكا المهمة، خلفاً للمدرب المواطن وليد عبيد الذي تمت إقالته بنهاية الجولة الثانية في أعقاب الخسارة أمام الشارقة 0 - 4. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا