• الجمعة 30 محرم 1439هـ - 20 أكتوبر 2017م

خادم الحرمين الشريفين ونائب رئيس الدولة وولي عهد أبوظبي شهدوا مسيرة الاتحاد

محمد بن راشد ومحمد بن زايد: الإمارات بقيادة خليفة فخورة بأبنائها ورجالها الأوفياء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 ديسمبر 2016

أبوظبي (وام)

شهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، عاهل المملكة العربية السعودية الشقيقة، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، «مسيرة الاتحاد» التي انطلقت عصر أمس، ضمن فعاليات مهرجان الشيخ زايد التراثي لعام 2016 بمنطقة الوثبة بأبوظبي، بمناسبة اليوم الوطني الخامس والأربعين للدولة.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، أن دولة الإمارات العربية المتحدة، بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، فخورة بأبنائها ورجالها الأوفياء الذين يبرهنون على الدوام تفانيهم، وإخلاصهم في خدمة الوطن ورفعته. وشددا على أن دولة الإمارات تدمج تراثها وعاداتها وتقاليدها بالرؤية المستقبلية للوطن، في توازن يحقق التطور والتميز والإبداع في المجالات كافة، ويحافظ على هوية وأصالة دولة الإمارات وشعبها الوفي.

وحيا سموهما المشاركين في المسيرة بما قدموه من مشاهد وصور تعكس الانتماء والروح الوطنية الأصيلة والتنوع التراثي لأبناء الإمارات، معتزين بمحافظة أبناء القبائل على إرثهم الثقافي والشعبي، ونقله إلى الأجيال المقبلة، مشيدين بهذه المسيرة وما صاحبها من عز وفخر بوطنهم وأرضهم.

وشهد المسيرة الحاشدة التي نظمتها وزارة شؤون الرئاسة، وشارك فيها أبناء القبائل، سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وسمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا، ولي عهد أم القيوين، وسمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، ممثل الحاكم في المنطقة الشرقية، وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، وسمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، وسمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة، وعدد من الشيوخ وكبار المسؤولين في الدولة والمملكة العربية السعودية. وشارك في مسيرة الاتحاد، حشد من القبائل يمثلون مختلف إمارات الدولة ومناطقها، معبرين عن فخرهم وابتهاجهم باليوم الوطني الـ 45 للدولة، واعتزازهم بقيادتهم الحكيمة برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإخوانه أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، مؤكدين أن مسيرة الخير والنماء والعطاء تمضي بتعاضد وتضامن وتكاتف أبناء هذه الأرض الطيبة من أجل المزيد من التطور والرخاء والتقدم.

وقدم أبناء الإمارات أهازيجهم الشعبية والتراثية، وهم يستعرضون من أمام المنصة وسط هتافات وطنية، وهم يلوحون بعلم دولة الإمارات العربية المتحدة، وقد عكست المسيرة التنوع والتعدد الثقافي والشعبي العربي الأصيل لأبناء المنطقة، نالت إعجاب الحاضرين وتفاعلهم معها.

وعبر المشاركون عن ما يحمله شعب الإمارات للوطن والقيادة من حب ووفاء واعتزاز، وفخرهم بالعادات والتقاليد العربية الأصيلة التي ورثوها عن آبائهم وأجدادهم، والتي تحمل قيم العزة والكرامة والشموخ والتكاتف والتضامن والتآزر والتعاون، مؤكدين ولاءهم وانتماءهم خلف راية الوطن في الميادين كافة.

وكان الاحتفال قد بدأ بعرض العيالة، ثم دخلت مجاميع القبائل من بوابة الحصن التي شيدت لهذه المناسبة، تتقدمهم رايات العز والفخر بعلم المملكة وعلم الإمارات تجاه المنصة، تصحبهم الهتافات والأهازيج واستعراضات تراثية، تفاعل معها الحضور بالتحية والتصفيق، ثم توالت فقرات الاحتفال، حيث قدم المشاركون خلال المسيرة مختلف الفنون والأهازيج الشعبية والتراثية، وعبروا عن فرحتهم وفخرهم بالوطن، وتقديرهم للقيادة الحكيمة.

بعدها جاءت فقرة عرض الخيل والهجن، وهو استعراض يضم تشكيلات جميلة لفرسان إماراتيين على صهوات خيولهم وإبلهم، يسيرون في خطوط منتظمة، تتناغم فيها حوافر الخيل مع أخفاف الهجن، لترسم لوحة أخاذة ومعبرة عن أهمية الخيل والإبل لدى الإنسان الإماراتي. وألقى الشاعر جمعة الغويص قصيدة حملت عنوان «سلمان»، رحبت بضيف البلاد الكبير خادم الحرمين الشريفين بمناسبة زيارته للدولة، وحضوره مسيرة الاتحاد، فيما اختتم الحفل بفن العازي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا